أخبار متنوعة

فَاتِنَتِي قصيدة للشاعرة هويدا ناصيف

بقلم الشاعرة / هويدا ناصيف
فَاتِنَتِي

ألا غنّي بذاكرتي
بطرف العين فَاتِنَتِي

مضى عمرٌ أُدَوِّنْها
جنوناً في مخيّلتي

فان كان النوى صرحاً
عليك البوح سَيّدَتي

فَبُوحِي بِالجَفا جَهْراً
وسمّي الهجر قارِعَتِي

لعلّ الكأس من ظمىءٍ
يناجي الماء في عنتي

وليس الكأس ظمآنا
أنا الظمآن قاتلتي12122672_1650610531883190_2544038298430264388_n

تعليقات

تعليقات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق