مسابقة القصة القصيرة

قدر ..مسابقة القصة القصيرة بقلم / حنان يوسفية بلحرمة من الجزائر

خاص بمسابقة همسة – القصة القصيرة
حنان يوسفية بلحرمة
الجزائر
00213551671238
قَـــــــدَر

كمَا القدر يخُطُّ للبشرِ أقدارَهم..

حثَّ خطاهُ نحوَ الدَّرجِ اليتيمِ يجرُّ عجوزًا متباطئَ الأحلامِ
و الخُطوات..
تجاعِيدُ الوجَعِ ترسُمُ علَى مُحَيَّاه خارطةَ أيامهِ العِجافِ الَّتي تلاطمَت بينَ دروبِ الحياةِ.. هذَا المهزولِ الجَزوع جذعُ نخلةٍ خاويةٍ تطايرتْ شظاياهَا و اعوجَّتْ قوامهَا بعدَ أن كانَ نخلةً شامخة تضربُ عروقهَا في الأرضِ، ما زالَ مدججًا بشجرةِ أسئلةٍ لا مُتنَاهيَة يبحَثُ عنْ بعضِ الأجوبةِ ليشفِي بها غليل سؤالِ ليلتِهِ الفائتةِ: “لماذَا في هذَا العمرِ بالذَّات تموتُ العرُوق؟ و تتساقطُ أوراقُ الشَّجَر؟ !!!..”
هوَ المَلهُوفُ المهمَلِ وسطَ الضَّياع و الحالِمُ بمستقبلٍ لا يأتِيهِ
إلا بالخيباتِ و الطَّعَنَات.. كيفَ لهُ أنْ يرشِي القدَر و يتَعَثرُ هذَا الذٍي كانَ بالأمسِ حلمهُ الأكبرُ حتىَّ يعدُلَ عنْ هذَا القرارٍ.
في الرِّواقِ الطويلِ يستقبلهُ صاحبَ المأزرِ الأبيضِ بابتسامةٍ عريضةٍ لِيرِيهُ غرفتهُ الَّتي ستستضِيفهُ بقيةَ حياتهِ بعدمَا وقَّعَ أوراقَ إعدامهِ فلذةَ كبدهِ.

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫15 تعليقات

  1. قدرك أستاذة حنان أن تكتبي سردا حكائيا في مستواه الفني والجمالي والتقني وأيضا الإجتماعي في أعلى قمته …كتابتك موغلة في الدراما -اجتماعية وهذا النوع من الكتابة القصصية والروائية يجلب القارىءوالمتلقي بكثرة…موفقة أستاذة حنان.

    1. ممنونة لك كثيرا.. و شكرا هذا ابتحليل البسيط الذي نورتني به أستاذ لك كل الإحترام أخي الكريم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق