الرئيسية » مسابقة الشعر الحر والتفعيلى » قرطاجنة/مارينا ..مسابقة شعر التفعيلة ..بقلم / بيمن خليل من مصر

قرطاجنة/مارينا ..مسابقة شعر التفعيلة ..بقلم / بيمن خليل من مصر

شعر تفعيلة/وشعر عامي
الإسم بيمن خليل
مصر/الجيزة/المهندسين
01271687390/01281957854
أولاً الشعر التفعيلة
المشاركة الأولى (قرطاجنة/مارينا)

صَوَّرْتُكِ أميرةً..جَمِيلةً..

بَيْنَ الزُّهورٌ

سألتُ النَّهارُ عَنْكِ..

رَأَيْتُ الْفَجْرُ يَحْكِي..

كيفَ للأنَهارُ تَبْكِي..

فَقَدْ كانت تَبْكِي عَليكِ

_فَأ لَمْ تُشَاهِدي دِموع الطِّيُورٌ؟

فأسأليها كَمْ عانت..

إسأليها يا أميرة..

إسأليها عَنْ الطَّبِيعَةٌ..

لِلجمالُ كَمْ تثور!

صَوَّرْتُكِ أَميرةً..جَمِيلةً..

بَيْنَ الزُّهُورٌ

* * * * * * *

فَيَا أَيّتُها القَادِمَةُ من البَحْرِ..

قَدْ كَتَبْتُ على البَحْرِ..!

حُروفٍ لا تُرَى

إنّها حُروفُ اِسْمُكِ..

بِمِيَاهِ النُّورٌ

الأوَّلُ لا يُرَى..

والثَّانِي لا يُرَى..

والثَّالِثُ لا يُرَى..

والرَّابعُ لا يُرَى..

والْخَامِسُ لا يُرَى..

والسَّادِسُ إسألي عَنْهُ النُّجُومٌ

فأنتِ أَزْهَى من كلَّ نَجْمٍ..

من كلَّ بَدْرٍ

لا..بَلْ أَزْهَى من كلَّ البُدورٌ

صَوَّرْتُكِ أميرةً..جَمِيلةً..

بَيْنَ الزُّهورٌ

* * * * * * * * *

أنتِ جَنَّةُ الحَيَاةٌ..فَأُنْظُرِي

لِلحَيَاةُ كلَّ سُرُورٌ

يا لُؤْلُؤْةُ البَحْرِ أجيبي..

وَلاَ تَصْغِي لِلنَهْرِ المَغْرُورٌ

فَأنتِ أميرةُ الحَيَاةٌ..

صَوَّرْتُكِ أميرةً..جَمِيلةً..

بَيْنَ الزُّهورٌ

* * * * * * * * * * *

رَأَيْتُكِ كَقِرطاجَ..مَدِينَةً عَظِيمَةٌ..

مَدِينَةً عَرِيقةٌ..

جَمِيلةً مِثْلُكِ..جَمِيلةٍ جَمِيلةٌ

فأنتِ أميرةُ السَّلامٌ

أميرةُ الحَيَاةٌ..

أنتِ أميرةُ كلَّ العصور..

صَوَّرْتُكِ أميرةً..جَمِيلةً..

بَيْن الزُّهورٌ

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام 2017 للشاعر عبد المجيد بطالى من المغرب

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *