مسابقة القصة القصيرة

قصة عائشة والزى المدرسى.مسابقة القصة القصيرة بقلم / مصطفى عبد المجيد عبد الشافى .مصر


خاص بمسابقة مهرجان همسة الدولى للآداب والفنون
القصة القصيرة
قصة للاطفال
قصة عائشة والذى المدرسى
—————————–
غاب النهار وكسى الليل المظلم
ودخلت عائشة لتنام فى غرفتها وهيا حزينة
فأخذها النوم وظلت تحلم أن أمها احضرة لها ملابس جديدة وحزاء جديد وأعطاطها مصروفا وهيى فى حلمها الجميل اِستيقظت على صوت أمها اِستيقظى ياعائشه اِقترب معاد المدرسة اِستيقظت عائشة وقالت لامها ملابسي دابت وتمزع حزائى بألامس ونفسى ألاخذ مصروفنا مثل زملائى فبكت ألام وقالت سمحينى يا اِبنتى بعد موت أبيك قلات النقود كثيراً
مسحت عائشه دموع أمها وقالت لا تبكى ياأمى سألبس ملابسلى القديمة وأنا سعيده وأنا لست فى أحتياج مصروف فالمدرسة قريبة من المنزل ودق جرس المدرسة ودخلت عائشة فتلمزوا عليها التلميذ وجرحوها بيبعض الكلمات لكن عائشة اِبتسمت ولم تعرهم أهتماما فأخذتها المدرسة وأحضرت لها ملابس جديدة
فرفضت عائشه بشيده ودخلت الفصل وبعد قليل جاء مدرس وقال من يريد الزهاب الى الادارة التعلمية لتمثيل المدرسة فى المسابقة الكبرة فقالت عائشة انا فقالت المدرسةِ هى من أشطر التلميذ عندى فذهبت عائشة الى المسابقة وفازت بألمركذ الاول وأخذة مبلغ من المال فأعطتة لامها فأخذتها أمها الى السوق وشترت لها ملابس جديدة وحذاء جديد وبيقى معها مال للمصروف يكفيها طوال العام
بقلم الشاعر
مصطفى عبد المجيد عبد الشافى من المنصوره مصر

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق