أخبار متنوعة

قصيدة : اللقاء الأخير بقلم / مكى هلال

قالت :

وهي تُغرِق كُحلَها في دمعها
هذه آخرُ مرّةٍ ألقاكَ فيها
وتراني
ستُعاني
سنُعاني
كي يطيبَ الجُرحُ يوما
وكي تُلائِمنا الأغاني

قلتُ :
وأنا أُزيلُ كُحلها عن دمعها
نعم …
قد نُعاني
قد أُعاني
كي يطيبَ الوقتُ يوما
وكي يُناسبني زماني !

لكْن قبل أن تمضي
بعيدا في الزِّحامِ
امنحيني
سيدةَ الغَمامِ
امنحيني
يا حُور الحِسانِ
فقط ثواني !

امنحيني
وعِديني…
وأذكريني… دائماً
بحُنو وحنين وحنانِ
ودعي ما أنت فيه
من ضباب واضطراب
وضياع في المكان
وصراع في الزّمانِ
وإمرحي في كل صوبٍ
فالزمان ليس يصفو
والحياة بلا أمانِ

وكلانا ليسَ يدري
أين تأخذُنا الرّياحُ
وأين تُلقِي بنا الأماني …!

مكي هلال
ذات وداع لها …12072695_1649231942021049_8338189184804404674_n

تعليقات

تعليقات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق