مسابقة الشعر العامى

قصيدة : رسالة أخيرة . مسابقة الشعر العامى بقلم / محمد عماد الدين

الشاعر/ محمد عمادالدين
صاحب دواوين (بنت الشرقاوي -رسائل لن تصلك-وبقينا ماضي)
رقم الهاتف والواتساب :٠١٢٠٠٣١٣٨٥٤
الإيميل :[email protected]
الدولة : مصر
نوع الفن المُقدم : الشعر العامي
قصيدة (رسالة آخيرة)

المرة دى آخر كلام
هنساك..
وأنسى اللي معاك عيشته
فأنا مَش أول شخص اتشرى واتباع

يارتني لكنت شاعر ولا بعرف أمسك قلم
ولا كنت بعرف أدون كل اللى جوايا من ألم
فراق الأحبه مَش سهل
ولا هجر القلوب هين
كل القصايد بتسرد وجعي
وروحي كفريسة يومياتي للحزن
بتتزين !

وقت الفراق بيقولوا قسمة ونصيب
شماعه بيعلقوا عليها غلطات الحب
ده اللى كان معايا بقا هناك
والغريبه أنه كان عامل ملاك
فبلاش تظلموا الحب وياكم
اللى ساب قصده يسيب
واللى غاب بقا ليه حبيب
مبقاش ف حاجه أسمها نصيب

أعاتبك أنك مشيت
تقول راجع تاني متخفش
ويبان أنه من هجر ليله
نقوله روح ومترجعش
وننسى واللى فات مات
وتنكر أني لحياتك مجتش

خوفت كتير من لحظة
كان نفسي ف يوم متجيش
ومكنش نفسي أشوفك
بتقول بقا ليا حبيب
روحت خلاص وسافرت بعيد
وبابك الموارب اتقفل للأبد
عيشت الفرحه وهنيالك
وخدت قرارك الآخير
قولي مين هيجبر كسرتي؟
ودموعي اللى ع الخد بتسيل

ملعونه الدنيا بكل ما فيها
وكلامكم عن الأمل والنصيب
الحلوه استنيتها مبقتش ليا
والليلة خلاص مبقاش عندي حبيب
خلصت خلاص حكايتنا
وبقيت ماشي كأني غريب
مزيكا وسهر وكيوف
هما احتوائي وقت متغيب
ياريت الحب كان ليا منصف
وخلى الحلوه متسيب

رساله آخيره مني ليكي
مضمونها كلام كتيرمش مترتب
كان نفسك ف ايه ومحققتوش؟
يمكن كل الحاصل كان جايز
يمكن لو كنت أنا وأنتِ اتعاتبنا
كان وارد كل الخصام يزول
كان وارد حبنا يدوم علطول
كان وارد تكونيلي
كان وارد نكون بيت
يكون أثاثه من اختيارك
ونجيب اطفال تشبهِك ف لون العيون
ياخدوا صفاتك .. رقة وطيبة وحنية
ومهما الزعل بينا طال
هصالحك بسهره جميله بليل
ف مطعم يطل ع النيل
كان وارد تبقيلي بير أسراري
وونسي لما الخوف يسكني
ومنديلي اللى يمسح دمعي
وقلمي اللى يكتب شعري
لو كنتى استنيتي ووقفتي عمرك عشاني
كان ممكن نتوج قصتنا بنهاية كلها فرح وأغاني

الشاعر/محمد عمادالدين

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق