الشعر والأدب

قفي فديتك بالقلب الذي خفق.قصيدة للشاعر / بلال الصوفى .اليمن

 
 

قفي فديتك بالقلب الذي خفق

فإن بعدك عني زادني رهقا

 

فإن غيرك لا أبغيه يا امرأة

وغير حسنك إن القلب ماعشق

 

لم يبق لي في حياتي ما ألوذ به

ففي بحارك قلبي إنه غرق

 

حتى فؤادي تلاشى الأمس منسحبا

إن مسه الأمس منك الحب فاحترق

 

لأجل حبك هذا الشعر أكتبه

ودون حبك إن الشعر مانطق

 

قد ذاب قلبي شوقا يامعذبتي

لما هواك عليه الأمس قد طرق

 

قومي إلي لكي أهديك قافيتي

وكي أزف إليك الحبر والورق

 

فلوعشقنا لكان الحب أمطرنا

من فوقنا من سحابات الهوى غدقا

 

قلبي بحسنك أنت اليوم مفتتن

إي والذي أنزل الأنفال والعلق

 

إن مس بعدك قلبي نصف ثانية

فلست أحصد إلا الحزن والقلق

 

رفقا بقلب وديع صادح وله

من طرف فاتنة بالحسن قد رشق

 

لوكنت بالقرب مني اليوم يا امرأة

لكان قربك مني زادني ألقا

 

إني أحبك ملؤ الكون كامله

أكنت مختلفا أم كنت متفقا

 

فمثل حسنك إني لم أر مثلا

ومثله الله فوق الأرض ماخلق

 

عانيت من سكرات الحب ياامرأة

لمافؤادي بأحبال الهوى شنقا

 

هذا فؤادي أتاك اليوم مكتئب

من قسوة البعد حتما شاهد الأرق.

 

إني لأفتح عيني في الحياة هنا

لكنني هاهنا لا ألمح الأفق.

 

من حين أحسست إني للهوى عطش

قد أطعم الحب قلبي إنه وسقى

 

تنوح من حولي الأشياء باكية

وإن حزني فوق الكون ماسبق

 

هذا إليك فؤادي جئت أرسله

من بعد أن عرف الأشواق فانطلق

 

محض الحقيقة قلبي فيك مفتتن

وماسواه بهذا الكون قد زهق

 

ماقلته أنت عني اليوم يا امرأة

إن كان قد قاله قلبي فقد صدق

 

ماذا أحدث إن الحب كبلني

وصرت حول وجودي لا أرى نفقا

 

لما سمعت نداء الحب يطلبني

إني شعرت كأن القلب قد صعق

 

من بعد طول عناء لم أر أملا

وكم تعبت لأن الحلم قد سحق

 

قلبي يؤرقني بالحب يا امرأة

من يوم جالس أهل العشق فالتحق

 

لما أطل علي الحسن يأسرني

بقيت أرشف من أطيافه عبقا

 
 

بلال الصوفي

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق