أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

قلم هائج .مسابقة الخاطرة بقلم / علياء حسين نوح من مصر

Share Button

من مصر ، محافظة الفيوم ،
علياء حسين نوح
في باب: الخاطرة
العنوان: قلم هائج
****************************
أصابوك يا قدس ، فانحنت عليك بنت المعزة قهرا ، انتبهوا لها وأشعلوا الفتنة بين أهلها ، لعنتهم الشام فسمعوا تمتمت روحها ، وقالوا لن تغمض عيننا إلا بموت هذه الثائرة ، فعلوا فعلتهم ، فصرخت حتى فزعت بغداد تحت الجلد وقالت آآآآآآه ليتني حرة وبي قوة ومعي غزة المقهورة بجرحها ، يوم كانت تونس الخضراء في نزهة وصلها الخبر فطاش عقلها ، وهمت بالإرسال إلى جيرانها مولد المختار ووطن المليون شهيد ، جهزوا أنفسهم ولكن صاروخ الفتنة شتت شملهم ووباء الربيع قد أصاب ديار الجميع ، فصرخ الجميع وإلى اليوم لم تكتم الصرخة على أمل عودة الضمير لأصحاب التدمير..

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2015/03/01 10:59م تعليق 13 598

13 تعليق علي قلم هائج .مسابقة الخاطرة بقلم / علياء حسين نوح من مصر

  1. الباشا عبدالباسط

    علياء انتى موهوبه ومن تقدم لتقدم والخاطره جميله احسنتى بالتوفيق باذن الله

    رد
  2. محمد زوبيعة

    الظمير .. الشيء الوحيد الذي بقي في الأمة لا يلين ……طرح في العمق وكلمات من منبع الجرح الغابر الممتد إلى الحاضر …دام الإبداع و الكلمة الراقية

    رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *