مقالات بقلم القراء

كشف حساب عن صحة المصريين في 2018

الدكتور هشام عبد الحميد: الإنجازات التي تحققت في ملف الصحة غير مسبوقة.. والأرقام تتحدث عن نفسها

د. هشام عبد الحميد

الدكتور هشام عبد الحميد: الإنجازات التي تحققت في ملف الصحة غير مسبوقة.. والأرقام تتحدث عن نفسها

مصر أرخص دولة في العالم في علاج مرضى فيروس “سي”.. ونجحنا في تأمين احتياجاتنا من الدواء

 

أشاد الدكتورهشام عبد الحميد استشارى الجهاز الهضمى والكبد والمتحدث الاعلامى لمؤسسة تكنوكينك بالإنجازات التي تحققت في ملف الصحة في مصر خلال العام المنصرم 2018، وقال إن الإنجازات التي حققتها القيادة السياسية في هذا الملف الذي يهتم ويؤثر في كل بيت في مصر تمثل طفرة غير مسبوقة في هذا القطاع.

وأوضح أن مصر كان لها دورا رائدا في علاج مرضى فيروس سي على المستوى العالمي، موضحا ” نحن في مصر نقوم بعلاج مريض فيروس سي بـ 90 دولار، بينما تكلفة علاج المريض خارج مصر تصل إلى 90 ألف دولار، وهذا يؤكد تقدم مصر على مستوى العالم، مشيرا إلى أن الأرقام تؤكد أن مصر بحلول عام 2020 ستكون خالية من فيروس “سي”. لافتا إلى أن الدولة أطلقت حملة “100 مليون صحة”، من أجل الكشف عن فيروس سي والأمراض غير السارية، ومن ثم تعطى المواطنين ممن لديهم هذه الأمراض الدواء بالمجان، خاصة أن 70% من الوفيات تكون بسبب الأمراض غير السارية وهي السكر والضغط والقلب”.

واكد الدكتورهشام عبد الحميد انه في إطار النهوض بصحة المواطنين قامت الدولة بإنشاء أول منظومة شاملة للتأمين الصحي تشمل جميع مواطني الدولة، وهذه تعد خطوة غير مسبوقة تؤكد إن الإرادة السياسية عقدة العزم على أن يعيش الشعب المصري بصحة وكرامة، واكد على الدور المجتمعى الهام الذى تقوم به مؤسسة تكنوكلينك بعمل القوافل الطبية لاطفال المدارس وملاجئ الايتام ودار المسنين .

وقال إن اهتمام الدولة لم يتوقف عند هذا الحد، ولكنه امتد إلى تشكيل لجنة لوضع أسس علاج مرضى الأورام وكفالتهم وخاصة الأطفال، بالإضافة إلى عمل مناقصة مجمعة لشراء احتياجات المستشفيات من أدوية وعلاجات الأورام كخطوة لعمل برنامج موسع على غرار فيروس سي للتقليل إصابات الأورام في المجتمع المصري.

وفى مجال تأمين احتياجات الدولة والمصريين من الأدوية وخاصة الأدوية الحيوية، قال الدكتورهشام عبد الحميد أن الحكومة قامت بتأسيس صندوق دعم الدواء برأس مال 360 مليون جنيه لتوفير احتياجات البلاد من نواقص الأدوية المستوردة ما قضى على نواقص الأدوية المستوردة فضلا عن تحرك الدولة لتأمين الصناعة المحلية والتي قوامها 55 مليار جنيه فتم زيادة تسعيرة الدواء لأكثر من 4 آلاف صنف خاصة بعد تحرير سعر صرف الجنيه لتوفير الدواء بالسوق المحلى للمريض.

أوضح الدكتورهشام عبد الحميد أن الأرقام هي التي باتت تتحدث عن إنجازات الحكومة في هذا القطاع، وقال انه خلال العام 2018، تم الانتهاء من تطوير 35 مستشفى بقيمة 4.3 مليار جنيه. كما تم افتتاح 158مركزا لعلاج فيرس سي، بعد أن كانوا 58 مركزا فقط على مستوى الجمهورية للقضاء على الفيروس. فضلا عناستحداث نظام ممكن لتسجيل بيانات مرضي “فيرس سي” وتوصيل المراكز على شبكة واحدة ليحصل المريض على العلاج خلال أسبوع. وأضاف انه تم علاج 1.5 مليون مواطن مريض بفيروس سي، بتكلفة 3.9مليار جنيه، وتم إجراء مسح طبي لـ 50مليون مواطن بداية من عمر 15عام وحتى 50عام، بكافة المحافظات.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق