الرئيسية » مسابقة الخاطرة » لزرقة البحر حقيقة أخرى. مسابقة الخاطرة بقلم / شابنى فؤاد من الجزائر

لزرقة البحر حقيقة أخرى. مسابقة الخاطرة بقلم / شابنى فؤاد من الجزائر

الإسم الكامل: شابني فؤاد
الدولة: الجزائر
رقم الهاتف:00213556692486
نوع المشاركة: خاطرة
تحت عنوان: لزرقة البحر حقيقة أخرى
العصافيرُ لا تطيرُ فقط عندما تجوع.. عندما تحبُ تطيرُ أيضاً.. الورودُ أجملُ عندما تُقطَفُ لا عندما تبقى على أشجارها، وتذبلَ بلا هدف.. صباحُ الخير.. تُقالُ أيضاً عند حلولِ المساء.. فالصّباحاتُ جميلةٌ أيضاً عند الإنتهاء..
أن تكون إنساناً.. الأمرُ جميلٌ، ولكن أن لا تكون في الأصلِ شيئاً.. الأمرُ ضمنياًّ يبقى أجمل.. لأنّكَ لن تكون قد أحرقتَ فرصتكَ الخام في أن تكون شيئاً آخر.. غيرك
. صوتُ أبكمٍ تكلّمَ في عقدهِ الثّالثِ مثلاً.. خبراً ساراًّ لأمٍّ أخبروها أنّ إبنَها الوحيدَ عادَ من الموتِ حياًّ.. أيضاً مثلاً.. أن تكون موعداً لحبيبينِ كلُّ موانعِ الدّنيا حطّتْ بوجهَيْهِما.. أن تكون حبَّهُما وتكسرَ حواجزَهُما.. أجملُ ما في حبّهما تكونُ.. وقتاً فاصلاً بعمرِ أبٍ عائدٍ من سفرٍ طويلْ.. يتربّصهُ الموتُ في حادثِ سيرٍ ولا تفصلُهُ إلاّ خمسةُ دقائقٍ على طرقِ بابِ بيتِهِ، وإطفاءِ جمرةِ الحنينِ التي في صدره.. بضمِّ طفلتِهِ الغالية.. أن تكون أنتَ الخمسةُ دقائق.
حلم إمرأةٍ عاقرٍ على مشارفِ اليأسِ في أن تصبحَ أماًّ تكون.. تكون دعوتَها التي صعدتْ سبعَ سماواتٍ لأن تنزل هذا الطّفل الذي من الممكن أنّه رفضَ إغراءَ كلِّ الجمادات السّابقة، ليقبل دعوة أمومةِ اِمرأةٍ كنتَ أنت دعوتَها إليه.. أن تكون أنتَ حلُمَها الذي صار حقيقةً.. ولحظةَ عناقهما الأولى.. هذا الطّفل تكون.. هذا الطّفل الذي من الممكنِ أن يكون هوَ الآن من يكتبُ هاتهِ الخاطرة.
أن تكون أيّ شيء.. أيّ شيءٍ.. هذا جميل، ولكن أن تعرف دوركَ وتعيشَهُ في أيِّ شيءٍ تكونُهُ.. يبقى هذا أجمل.

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

لن أعود إليكَ..مسابقة الخاطرة بقلم / بسمة محمد الهوارى من تونس

خاص بالمسابقة (نص من فئة الخاطرة) لن أعود إليكَ.. فيما مضَى… كنتُ أكتبُ عن حُبٍّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *