ركن الدين

لماذا طلب محمد صلاح الدعم من شيخ الأزهر مدير مرصد الأزهر يوضح

قال الدكتور مصطفى شعبان، مدير مرصد الأزهر للغات الأجنبية، إن اللاعب محمد صلاح قدم نموذجًا معتدلاً عن الدين الإسلامي، ويعد أحد الأدوات المهمة في تقديم الصورة الحقيقية للمسلم.

وأوضح شعبان، في تصريحات لـ”مصراوي”، الأربعاء، أن محمد صلاح يعلم جيدًا أن الأزهر الشريف وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، لهما قيمة كبيرة، لذلك طلب لاعب فريق “ليفربول” دعم الأزهر وفضيلة الإمام الأكبر.

وتابع شعبان: “حينما يشعر اللاعب محمد صلاح، أن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب يؤيده ويطالبه ببذل المزيد من العطاء، سيكون له أثر إيجابي على استمراره في التألق”.

وتلقى فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، مساء الثلاثاء، اتصالًا هاتفيًا من محمد صلاح، لاعب منتخب مصر، ونادي “ليفربول” الإنجليزي.

وأعرب “صلاح”- خلال اتصاله- عن تقديره لفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر وسعادته الغامرة بالحديث لفضيلته.

من جانبه، رحب فضيلة الإمام الأكبر باتصال صلاح، واصفًا إياه بالابن الخلوق، والقدوة المتميزة للشباب، موصيًا إياه بعدة وصايا جاء نصها: “أنصحك بالتمسك بالتواضع دائمًا فهو سبيلك إلى الارتقاء أكثر وأكثر، وأن تُداوم على إسداء الخير وحب الفقراء، ومساعدة الضعفاء”، مشيدًا بأخلاقه وتمثيله المشرف للمسلم الذي يعيش بالمجتمعات الغربية، داعيًا له بالتوفيق والحفظ والسداد.

وفي نهاية الاتصال، وعد “صلاح” فضيلة الإمام الأكبر بالبقاء على العهد والتمسك بوصايا فضيلته، وأنه سيجتهد دائمًا ليكون عند حسن ظن فضيلته ومحبيه وداعميه وأهله ووطنه

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق