الرئيسية » مسابقة الشعر الحر والتفعيلى » لن آتي مجددا. مسابقة الشعر الحر بقلم / رشا علي فرج خليفه من مصر

لن آتي مجددا. مسابقة الشعر الحر بقلم / رشا علي فرج خليفه من مصر

قصيدة : لن آتي مجددا
ستفتح بابك غدا
وتجد
طرقت عليه يدا
لن تأتي مجددا
أخبره ياباب أني
سل بابك الخشب
الذي لم يسألني
لماذا لم تذب
لماذا لم تنتظرني
أخبره ياباب أني
لن آتي مجددا
لا أنتظر حبه
بل أنتظر يعلمني
يعلم أني أحبه
أحبك يابابه
أخبره أني جئت
وأجزائك طرقت
ورسمت بالدمعات
عروسا ع باب البيت
عروسا لاينقصها إلا أنت
ونويت أن أرسمك
طيرا
أكره أجنحتك تبعدك
صبرا
لم يمهلني الباب أرسمك
قال ياعروسا كلها شباب
اعشقي حبيبا يرحم
الباب لم يتحمل الرسمتين
ولم أفهم
فالقدر اليوم غاب
ولم أعتد القدر يندم
بكيت وقلبي وبعد اليوم لن نحلم
عد إلي بيتك ستجد أمامه
آثار أقدام آثار أحلام
وفرح لم يقام
ولن يأتي مجددا
أخبره ياباب أنني أضعت بالساعات أمامك أنتظر
احكي ياعتبات كم دمعا وقع ومات وكم دمعا ينهمر
احكيه أنني
قرأ القلم علي بابه
واحتضر الصبر علي بابه
ودق الباب وأنا أمامه
رق لحالي
وتألم الألم بغيابه
أمام بيتك حبات الرمال صاحبتني أبكاها حبي وقوة الاحتمال
فحن الباب ومال
والنوافذ كسرت الأقفال
عشقتك نجما في كوكب آخر
لانوره لي ولا لسبيلي يوما عابر
لكنني طرقت الباب
علك تفتح أو إليك أسافر
عشقتك المر والحياه
عشقتك نبض داخل نبض داخل نبض بالقلب
لايصل أحد لمداه
بالقلب أرض داخل أرض داخل أرض
لايصلها إلا الله
وانتظرت يضيئ العمر علي بابك ماجاء ضوء
ولأنني ما ألفت القدر مترددا
تركت الفرح ببابك يبكي متنهدا
ولن آتي مجددا

#كماهي#

شعر حر
رشا علي فرج خليفه

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام 2017 للشاعر عبد المجيد بطالى من المغرب

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *