مسابقة الخاطرة

لن أعود إليكَ..مسابقة الخاطرة بقلم / بسمة محمد الهوارى من تونس

خاص بالمسابقة (نص من فئة الخاطرة)

لن أعود إليكَ..

فيما مضَى… كنتُ أكتبُ عن حُبٍّ لم يَدُسْهُ الدّهرُ بأرجُلِهِ الغليظةِ.. عن حبيبٍ تربّعَ على عرشِ فؤادي،، فمَنَحتُه حياتي.. بالأمسِ القريبِ، كنتُ أكتُبُ عن قمَرٍ شَهَدَ هوانَا.. عن حبّاتِ رملٍ ذهبيةٍ رَسَمَتْ خُطَانَا.. عن نُجُومٍ ابتسمتْ وسارعتْ بِلُقْيانا..
فيما مَضَى.. كُنتُ أكتُبُ عن بحْرٍ أبُثُّهُ أشواقي إليكَ.. أكتُبُ عن أشجارٍ غَنّتْ بينَ يَديْكَ.. عن جَداولَ سَمِعَتْ أحاديثِنا.. عن سُهَى شَهَدَتْ ضَحَكاتِنا وآهاتِنَا..
واليومَ.. عمّاذا عَسَايَ أكُتُبُ..؟ أأكْتُبُ عن حبيبٍ هَجَرَ قلعَةَ حُبِّنَا..؟ أمْ عَنْ قَمَرٍ أنْكَرَ هَوَانَا..؟ أأكْتُبُ عنْ أحلامٍ حطّمتها الخيانةُ..؟ أم عنْ أقدارٍ فرّقَتْ كِلانا..؟
أكتُبُ..؟ كيفَ أكتُبُ.. وكلّ نُقْطَةَ حِبْرٍ استحالت عَبَراتٍ من دَمٍ..؟ كيفَ أكتُبُ.. وقد غابتْ الشّمسُ قبلَ أوانِها..؟ وَبَكَتْ علينَا الطّبيعَةُ بِحالِهَا ..؟
كيف أكتُبُ.. وقد عَزَمْتُ الرّحيلَ بعَيْنٍ دامِعَةٍ..؟ ودُسْتَ قَهْرًا زَهْرَتَنَا اليانِعَةِ..؟ كيف أكتُبُ.. وفي حَقِيبَتِي وَحْدَهَا الذّكْرَى تَتَألّــمُ.. وفي صدْرِي وحْدَهُ قلْبِي يَتَأوّهُ..؟ كَيْفَ أكتُبُ رَسَائلَ حُبٍّ لكَ.. وقد سَكَتَ الشُحْرُورُ.. وحَزنَتْ الطّيُورُ..؟
كيْفَ أكتُبُ.. وقدْ أغلَقْتَ بِيَدَيْكَ قَاموسَ عِشْقِنَا وَهُيامِنَا.. وهَجَرْتَ محطّةَ هَوَانا..؟
فَإنْ كُنْتُ بالأمسِ أكْرَهُ بُعْدِي عَنْكَ.. فإنّي اليومَ أكْرَهُ الرّجُوعَ إليكَ..
فَلَن أَعُودَ إليــــــكَ..
.
.
بسمة محمد الهواري
تونس

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق