مقالات نقدية

متطلبات المرحلة .بقلم بوفاتح سبڨاڨ

بوفاتح سبقاق
كتب /بوفاتح سبقاق من الجزائر
و أخيرا تحقق حلمه الكبير و نظرا لنضاله السياسي و دعمه الدائم لفخامته ، فقد وصله خبر عاجل من مصدر موثوق مفاده أنه تم إقتراحه كسفير فوق العادة في بلد أوربي مهم للغاية .
أنهى المكالمة مع صاحب الأنباء السعيدة ، وضع هاتفه النقال جانبا ، و تأمله من جديد ، هاتف بسيط جدا لا يليق بمكانة سفير هام مثله و هذه السيارة التي فقدت هيبتها في عالم السيارات لن تكون في مستوى الحدث .
دخل البيت إستقبلته زوجته بكل نكد كعادتها بلباس المطبخ و روائحه ، لديها قدرة رهيبة على إختراع المشاكل و الأخبار المزعجة ، جلس في الصالون يتظاهر بسماعها و هو في الحقيقة ينظر إليها و كأنه إكتشفها من جديد ، يراها ملكة تعاسة العالم و صوتها مثل الأصوات التي تصدر عن ورشات البناء ، فعلا وجودها يتعارض مع متطلبات المرحلة ، لا يمكنه ان يتصورها معه في حفلات السفراء او مراسيم الإستقبال لدى الرؤساء ، آن الأوان لنقلة نوعية في حياته هو بحاجة الى إمرأة جميلة عليها علامات الجمال الدبلوماسي .
لابد من إحداث ثورة في حياته تحسبا للعهد المشرق القادم
العوالم الجديدة تتطلب تغيير طريقة التفكير و إحداث لمسات نوعية في مختلف نواحي يومياته ، عليه ان يجعل روحه ذات طابع دبلوماسي و واقعه يجب ان يكون تكريس لخريطة الطريق الجديدة .
و فيما كان منشغلا بهواجسه و أحلامه الوردية ، رن هاتفه المتهالك فجأة … .
المصدر الموثوق يكلمه للمرة الثانية ، تغيرت ملامح وجهه و فقد بريق فرحه و سعادته الكبيرة ، نظر لزوجته من جديد رآها أجمل إمرأة في الكون ، فقد اخبره رفيقه في النضال أن الرئيس لم يوافق على تعيينه كسفير فوق العادة .
عاد الى واقعه بكل أسى ، أدرك بأن الأحلام الجميلة نادرة التحقيق و عليه ان يواصل حياته برتابة في انتظار معجزة ما في المستقبل .

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق