مقالات بقلم القراء

محمد سعد يكتب :انقذو التعليم

 

يعرف التعليم على أنه العملية التي يقدم فيها المعلم بأسلوب جيدكل منا لديه من علم لطلابه عن طريق التفاعل بشكل مباشر مع طلابه، و نجد أن عملية التعليم تحدث داخل المؤسسة التعليمة و خارجها، و الهدف من تلك العملية إعداد جيل مثقف لديه القدرة على الابتكار و التفكير الصحيح لكي يفهم ويبتكر التعليم يشمل المهارات المعارف، اللغات الحساب العلوم الشرعية و مختلف العلوم، ركوب الخيل، السباحة، ، قيادة السيارة و غيرة نجد أن عملية

التعلم من الممكن أن تحدث بشكل مقصود و مخطط له أو بشكل مفاجئ كالتعليم من مواقف الحياة، فالتعليم هو اساس تقدم أي أمه

وما هو سبب تأخر التعليم وارجاعة المركز الأخير في العالم ومتى سنتغلب على خطة المشكلة ونصل إلى المراكز الأعلى على مستوى العالم كلة

من واجبنا القومى أن نناشد القائمين على التربية والتعليم فى أن يضعوا القوانين والتشريعات التى تتناسب و تمكنهم من تطوير التعليم وتطوير نوعية وشكل التربية والتعليم والأخلاق في مصر

 

ومن أهم تطوير التعليم، تطوير المناهج التعليمية، حيث أن المناهج فى دول اليابان وكوريا مثلا تدرس الأخلاق والقيم والسلوكيات العامة كمادة أساسية وهي تتناول أيضا أداب المرور وسبل النظافة والسلوك العام السليم فى الشارع ، وتلك المواد هامة جدا وخاصة للسن من ” 6 سنوات” حتى” 15 سنة لأن هذا السن الصغير من اللازم أن يتناول هذه المواد ليتعرف على الآداب العامة للمجتمع والتى يجب ان تكون جزءاً اساسيا من كل فرد في المجتمع

 

يجب ان يهتم القائمون على تطوير التعليم بوضع مناهج الفهم وليس المناهج النظرية التى تعتمد على تنمية الحفظ دون الفهم

 

كما أنه من اللازم أن تهتم وزارة التربية والتعليم بمناهج اللغة وخصوصا اللغة الانجليزية واللغة الام العربية ، وذلك عبر ايجاد معلمين مدربين جيدا حتى يستطيعون تعليم الاطفال والكبار حتى سن الجامعة اللغة العربية واللغات الاجنبية الاخرى بالشكل السليم، حتى يتخرج هؤلاء وهم واعين وعارفين لهذه اللغات ومتفنين لها بشكل

 

المقال ليس بالضرورة أن يعبر عن وجهة نظر المجلة بل تخص الكاتب دون أدنى مسؤولية على موقع المجلة
الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق