الشعر والأدب

مدن لا تهوى الزناد . قصيدة للشاعرة/ فوزية أحمد الفيلالى

هذا الويدجت يتطلب تركيب إضافة Jannah Extinsions، يمكنك تنصيبها من خلال قائمة القالب < تنصيب الإضافات.


[highlight] قل للفراشات لم بكت
هل غطت أجنحتها بأوراق العنب
هل لازال الظل يسكب شاي الداليا
تحت بئر العم يعقوب
كيف للشياه نقت…؟
رغم خصوبتة رحمها
ودر حليب التربة
كم كانت جميلة تلك المساءات
بلون قزح على موج الغروب
قصائد درويش تربك مسمعي
هناك على ربوة الروح
يقدحني انعتاق السقم
غادرنزار بغداد وقلبه رغيف
دون عسل ،،،
يبكي آهات الوجع
لا جنسية للفراق،،،
لا مرجع في قاموس العشق
المفردات تتلعثم في حضرة سيبويه
أنثى بألف رصاصة
كل المدن مشرعة على الهواء
لا ضريبة ،لا قانون للتنفس
بنود الحرية سخاء الرب
استعبدها آدم بحزام أورق
ونجمة كأفعى بستة رؤوس
تتعفن برائحة طمث في غير موضعه
أطل فجري بجلباب كاهن
نسي طاقيته في كنيسة اللاهوت
شممت نسيم نبوءة بوحي
اوقع نواميس الحرية
سلام عليك مدينتي من صوب غاشم
من مقص ظالم…
من نفس فجرة…
من بنادق حمقى
وزناد متشرد
سلام عليك ،،،،
سأصلي تحت سمائك
غيث الدهر
بقلمي فوزية أحمد الفيلالي 
[/highlight]

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق