حوادث

مرتضى منصور فى محاكمة راجح . المتهم كان عاوز يعمل فيها عنتر تلا

شهدت محكمة شبين الكوم الابتدائية، بدء ثالث جلسات محاكمة قتلة الشهيد محمود البنا، المتهمين محمد أشرف راجح وأعوانه، في تمام الساعة الثانية عشر والنصف ظهر اليوم الأحد، وذلك عقب وصول المتهمين بما يقرب النصف الساعة، وبعد أن انتهى القاضي من الجلسة التي كانت مستمرة قبل بدء جلسة القضية المعروفة إعلاميًا بـ”شهيد الشهامة”.

وبدأت الجلسة بمرافعة مرتضى منصور، الذي حضر إلى المحكمة من ضمن محامين المجني عليه، وأكد مرتضى منصور خلال مرافعته أنه المتهم الأول محمد راجح قتل المجني عليه متعمدًا ذلك، مشيرًا إلى الفيديوهات التي أظهرت ملاحقة الجاني للمجني عليه وتسديد أكثر من طعنه له.

وأضاف “منصور” أن المتهم راجح “كان عاوز يظهر أنه عنتر تلا”، وطالب منصور فيما بعد بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم، كما أكد على نزاهة وعدالة القضاء المصري، وطالب بتعديل القانون والدستور.

وتعود أحداث الواقعة إلى يوم الأربعاء، الموافق 9 أكتوبر عام 2019، حيث تعرض محمد محمود البنا طالب في الثانوية العامة بمركز تلا التابع لمحافظة المنوفية، للطعن من محمد أشرف راجح واثنين من زملائه، حتى سقط جثة هامدة.

وذلك عقب أن اعترضوا طريقه فور خروجه من الدرس وبقاءه بمفرده، فاستغلوا ذلك وقاموا بالتعدي عليه بألة حادة “مطواة”، وطعنوه في أماكن متفرقة بالجسد، حتى وصل إلى مستشفى تلا ولكن لم يستطع الأطباء إنقاذه من هذه الطعنات التي أودت بحياته.

وكان ذلك على خلفية اعتراض المجني عليه للجاني في معاكسة فتاة والتحرش بها وضربها بالشارع، فقرر الجاني الانتقام منه والترصد له وقتله، وأدى ذلك الأمر إلى اشتعال فتيل الغضب بين أهالي تلا وتحول إلى المنوفية ومصر كلها، حتى أصبحت قضية رأي عام.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق