الرئيسية » مسابقة الشعر الحر والتفعيلى » مَنْ أَنْتِ ؟.مسابقة القصيدة النثرية بقلم / جمال سلمى من مصر

مَنْ أَنْتِ ؟.مسابقة القصيدة النثرية بقلم / جمال سلمى من مصر

خاص بالمسابقه
نوع المشاركه ( القصيده النثريه )
……………………..

مَنْ أَنْتِ ؟

مُلِكَ أُمُّ جَانُّ أَمْ أنسان
حَقَّ ام وَهُمْ مِنْ طَيْفِ الْوِجْدَانِ
ماضِ ام حَاضِرَ ام مُسْتَقْبِلَ
لَيْلَ, أَمْ فُجِرَ لُغْدُ أَفُضُلِ

مَرَّتْ ايامى وَلَمْ اِشْغَلْ نفسَى لِحَطَّاتٍ
تُمَضَّى الاعوام وَلَا ادرى كَمْ مِنهَا فَاتَ
لَمْ اِشْغَلْ نفسَى وَلَمْ يَوْمًا تُألمُنِى أهَاتٌ
أَحَيَّا أيَاَمَى كَمَا تَاتِى
أَحَيَّا كَحَيَاةِ الْأموَاتِ

حَتَّى جِئْتِ ففجرتِ مَنَّى الْإِحْسَاسُ
أَيَقِظْتِ فؤادىِ وَأَعْلَنْتِ دُقَّ الْأَجْرَاسُ
ورميتى بِسَهْمِكَ فَأَصَبْتِ وُتِّرَ حَسَاسُ
فَوجدتُكِ نَوْعِ مُخْتَلِفٍ عَنْ كُلُّ النَّاسِ

إحْسَاسِى يَوْمًا لَمْ يَكْذِبْ
وَذُكَائِيُّ أَبَدَا لَمْ يَغْرَبْ
فَهُنَاكَ شُعُورَ يَغلبُنِى مِنْ قَلْبِى إِلَيكِ يَتَسَرَّبُ

هَلْ هَذَا مانطلق عَنهُ اِنْهَ أَعجَابٌ ؟
أَمْ هَذَا مايشغلُ عَنَا كُلُّ الْأَحْبَابِ ؟

نَبْضَاتُ قُلَّبِكَ تَعَرُّفِهَا
وَعُيُونُكَ تُحَوَّى مَعَالِمُهَا
إِذَاً ,, هُوَ حَبَّ يُحَوِّينَا فى لَحْظَةَ صُدُق نَجْهَلُهَا

وَالْآنَ عَرَفَتْكَ مِنْ أَنْتِ !
قَمَرٌ فى سَمَائِيَّ يَشْغَلُهَا يُحَوَّى أَسرَارُ
شَمِسَ تَحْتَرِقُ اشعتها لِتُضِيءَ نهَارُ
بستااان وَرَوْدَ تتفاوح مِنهُ الْأَزْهَارَ
حَسُنَ وَجِمَالُ وَضِيَاءُ يُغْشَى الْأَبْصَارُ
ضَوِّئْكَ يكفينى ليَهدِينى نَحوَ الْإيمَانِ
مِحْرَابُكَ يكفينى لاسمو فَوْقَ الرُّهْبَانِ
حُبِكَ أَشجَانُ تَرفَعٌنى فَوْقَ الْأحْزَانِ
فَلََنَعْدُو سَرِيعًا كى نَنْهَى كُلُّ الْحِرْمَانِ
وَلََيَعْلَمُ مَنَّا وَيَتَعَلَّمُ كُلُّ إِنْسَان

جَمَالُ سَلْمَى
م / 01008137948

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام 2017 للشاعر عبد المجيد بطالى من المغرب

ما زالَ في الفُؤادِ نَخْلٌ وفَسيل. القصيدة الفائزة بالمركز الثانى فى مسابقة الشعر النثرى لعام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *