أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

واسيني لعرج لم اتهم صنصال بسرقة روايتي رغم التقاطع الكبير

Share Button

من مكتب الجزائر براضية منال

اعتبر الاديب الجزائري واسيني لعرج في افتتاح ندوة تكريمية نظمت على شرفه بقاعة المحاضرات على هامش المعرض الوطني للكتاب المنظم أمسية السبت بمركز الفنون والمعارض في تلمسان أنّه لم يعتبر يوما ان بوعلام صنصال يكون قد سرق منه رواية “نهاية العالم في 2080 ” والتي تتشابه مع الرواية الأخيرة لواسيني ” حكاية العربي الأخير 2084 ” وانما قال” انه انتبه الى ذألك التطابق في العنوان وحتى في الطرح الروائي الخاص بتوقع مآل العالم العربي ومآل العالم مثلما رأيته ورآه صلصال في الروايتين وأضاف واسني أنه تحدث منذ شهور في ملتقى أدبي بمنبولييه الفرنسية وبحضور صنصال عن مشروع روايته الاخيرة صنصال ليس بحاجة لشهرة وأنا كذلك وقضية السرقة الأدبية للرواية مجرّد زوبعة في فنجان وصخب إعلامي , ورغم كل ما أثير قال صاحب لوليتا أنه يختلف اختلافا جوهريا مع صلصال في مواقفه السياسية وانفتاحه نحو اسرائيل , بنما يرتكز هو في مواقفه السياسية الى مرجعية قومية عروبية وطنية مثلما قال , ورغم ذالك فهو يحترم ويقرأ للأديب بوعلام صنصال, وعاد واسيني لعرج للحديث عن كتابه الأخير ” حكاية العربي الأخير ” الرواية التي استلهما من واقع عربي مرير يتجه بالدولة الوطنية نحو الزوال وقد أثار انتباهه في ذالك التدمير المبرمج لمقدرات الامة العربية من سقوط بغداد الى خراب سوريا ثم الاغتيالات التي طالت نخب عربية مثقفة وعلماء في الذرة والنووي من العراق ومصر وفلسطين وحتى الجزائر حين تحدث عن الباحث الجزائري الدكتور صاري الذي قتل في العشرية السوداء , واسني قال انه اعتمد في روايته على سبر أراء الخبراء في الاستراتيجيات وكان هدفه في ذألك مثلما قال اعطاء الانطباع للقارئ أن العمل الروائي هو أكبر من رواية بخيال وادوات فنية بل هو تحذير جاد لمستقبل امّة تتوجه نحو الهاوية11226552_894748257300100_2212156814504370321_n

Share Button

تعليقات

تعليقات

2016/01/18 3:22م تعليق 0 91

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *