أخبار متنوعة

وزير التربية والتعليم يهنأ الطالبة الأولى على الجمهورية فى ثانوية المكفوفين

أسرار الاسبوع قال خميس حسين علام، والد الطالبة «منة الله» الأولى على الجمهورية في الشهادة مكفوفين الحاصلة على 406 درجة، إن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني هنأه اليوم الأربعاء، بتفوق نجلته في اتصال هاتفي، مشيرًا إلى أنه كان في عملة أثناء تلقيه الاتصال، وأن الوزير طلب منه نقل التحية لابنته لتفوقها.

وأضاف «علام» كنت أتوقع تفوق نجلتي وسجدنا لله شكرا، خاصة وأن أشقاءها من المتفوقين في كليتي الطب والعلوم، وعندما كانوا يقومون بمراجعة الامتحان لها، ومعهم والدتهم، توقعوا هذا المجموع بالضبط.

ومن جانبها قالت «منة الله» إنها كانت تتوقع تفوقها، ولكنها كانت قلقة جدا من التصحيح، وعندما أخبرها والدها بمكالمة الوزير، كادت أن تطير من الفرح، وأشارت إلى أن والدها كان له فضلا كبيرا في تفوقها، وكذلك والدتها وأشقائها الذين صابروا معها كثيرا.

وأوضحت أن فرص المكفوفين ضئيلة في الالتحاق بالكليات، فلهم ثلاث كليات فقط، الألسن ودار العلوم بالقاهرة وكلية الآداب بالإسكندرية، وتمنت أن تعود منحة المكفوفين بالأكاديمية العربية؛ لأنها تريد الالتحاق بكلية الترجمة بها، وهي حلم حياتها لتكون أستاذة جامعية في المستقبل.

منة الله خميس طالبة بمدرسة النور للمكفوفين، وأكدت في تصريحات للشروق أنه على لا يصعب أمر على المكفوفين، مشيرة إلى أنها فقدت بصرها في الصف الثاني الإعدادي، وكان والديها ملاذها وهي مكفوفة.

وأشارت منة الله إلى أنها كانت تأخذ دروسا فى كل المواد الدراسية، و أن والدتها كانت تذاكر معها كل مادة، وكأنها ستمتحن معها

الوسوم

مريم فتحى

مصممة جرافيك المجلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق