أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

و يكبر المحال..مسابقة شعر التفعيلة بقلم / شكرى مسعى من تونس

Share Button

شكري مسعي أستاذ اللغة العربيّة و الحضارة ..شاعر و نافد ..من ولاية قفصة الجمهوريّة التونسيّة ..

من شعر التفعيلة :

و يكبر المحال …

أتعلمينَ ما الذِي يُوَرِّدُ الفصُولْ
و ما الذِي يُضَمِّخُ البريق في البِحَارْ
و ما الذِِي يُعَطِّرُ مَوَاسِمَ الكَلامْ
و ما الذِي يُرَتِّقُ الجِراحَ فيِ المحَارْ
و ما الذِي يُعـَتِّقُ سُلافـَةَ الحَرامْ
جُنـُونُنَا اللَّذِيذْ
يَقِينُنَا المُمَزَّقُ عَلَى ذُرَى الفِطامْ
و أَلْفُ ألْفُ مَوْتـَةٍ يَرُجُّهَا احْتِضَارْ
و بَعْضُ مَا نُخَبِّئُ لِرِحْلَةِ الغَرامْ
أتعْلَمِينَ كيْفَ صِرْنا نَطْلُبُ الُمحَالْ
و نَسْأَلُ الضِّياءَ أنْ يُعاشِرُ الظلامْ
و تَسْتَحِي النِّساءُ مِنْ بُرودَةِ الرِّجالْ
و يخَجْلُ الصّغارُ منْ تَفاهَةِ الكِبارْ
يُحَدّقُ الجَرادُ في شَرانِقِ الغُصونْ
و اللّيْلُ بِالمعَاوِلِ يُمَزِّقُ النـَّهَارْ
و ينْثُرُ الرَّمادَ في مَحاجرِ العيُونْ
ربيعُنَا حُطامْ .. وَ عُمْرُنا رُكَامْ
جَنُوبُنَا مُمَزَّقٌ يَرُجُّهُ السُّؤالْ
إلَى مَتَى يُعَرْبِدُ بِكَوْنهِ الضَّلالْ
و تنْبُتُ منْ عَيْنِهِ مَواكِبُ الظنُونْ
إلىَ مَتى تُؤَجَّلُ مَوَاسِمُ السـّلامْ
وَ شَرْقُنـَا كغَرْبِنَا ..جَنوبُنا شَمالْ
إلى متى تخيِّمُ جَحَافِلُ الهـَوَانْ
بِعُمْرِنا الحَزينْ
و َيَكْبُرُ أطْفالُنَا وَ يَكْبرُ المُحالْ
أتعلمينَ أَنَّنَا نُبَاعُ في المَزادْ
و أَنَّكِ رَهِينَةٌ لمَوْسِمِ الفَـسَادْ
رُعَاتُنَا .. حُماتُنا قَدْ أَخَلَفُوا العُهُودْ
و باعُوا لِلْغَريب تِبْر أرْضِنا الحَلالْ
و أعْدَمُوا الشهُودْ
و أرْضُنَا الجَريحَةُ نَزِيفُها رُعودْ
و جُرْحهَا حِكايَةٌ تَـقُصُّها الجِبالْ
تُشَيِّبُ الرَّضِيعْ
و تزرَعُ الَمواجِعَ و تَنْحَرُ الرِّجالْ
أتعلمينَ مَعنَى أنْ نَعِيشَ مُعْدَمينْ
و نلبْسَ التـَّعاسَةَ بِغُربَةِ الوجُودْ
و أرْضُنا سَبِيَّةٌ وَ عُمْرُنَا سَرابْ
و معنَى أنْ نُهَجَّرَ وَ نَشْرَبَ العـَذَابْ
و معنَى أنْ نُشَرَّدَ وَ أَرْضُنا خَرابْ
و معْنى أَنْ نَضِيعَ في غَمَامَةَ الضَّبَابْ
كأنّنا خُلِقْنا كَيْ نَمُوتَ مَرتّيْنْ
و مَوْتُنَا يُرَدِّدُ حِكايَة الدّمَارْ

 

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/02/16 2:14ص تعليق 0 172

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *