الرئيسية » الشعر والأدب » يسألني إذا أهواه,للشاعرة سلطانة العلمى

يسألني إذا أهواه,للشاعرة سلطانة العلمى

سلطانة العلمى
الشاعرة. : سلطانة. العلمي

العنوان: يسألني إذا أهواه

هو بين نبضي والرُّؤَى سُكناهُ،،،،،،،،،،وأراه يسألني اذا اهواهُ

هلْ لوْ يغيبُ تَحُلُّ بِي ذِكراه،،،،،،،،،،،أمْ أنَّ فِكري غالِبًا يَنساهُ

مَا كان يعلمُ أنّ بالعَينينِ،،،،،،،،،،،،،شُطآنُ بحرٍ بَرُّها مَرْساهُ

هوَ بِي فكيف تحُلُّ بي ذِكراه،،،،،،،أنساهُ هُو؟لا ما أبدْ أنساهُ

ويقول لي شوقٌ بهِ أضناه،،،،،،،،والشوق صاحَبَهُ الدُّجى حاكاهُ

ليلا إلى قمرٍ بعيدٍ يَسْري ،،،،،،،،،بِهِ حَيثُ يَدعوني إلى لُقْيَاهُ

راحَتْ صبابته اللّظى تَجْبيها،،،،وتزورُ بِي قمرا حَلَتْ رُؤياهُ

يصِفُ الأماكنَ عليه ما أحلاهُ،،،،وكأنّنا كُنَّا مَعًا نَغْشاهُ

بالليلِ نجمٌ زائِرٌ أهواه،،،،،،،،،،،،يَجْثو ويُرْكِبُنِي الى سُكناهُ

حـقًّا إذن نحن الْتَقَيْنَا هُناكَ،،،،ما كنتُ أعرِفُ أنّني ألقاهُ

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

ألفْتُكَ حُبٍّا..قصيدة للشاعرة / وردة ايوب عزيزى . الجزائر

ألفْتُكَ حُبٍّا تعاتبُ روحًا وتهجُر قلباً فلستُ الضعيفَ وأنتَ المُلام تعاتبُ عِشْقاً وتُنْكِرُ وصْلاً ووجد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *