أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

الزهرة البيضاء ..بقلم الشاعر / د.فقد الفقيه العذرى

Share Button

فهد الفقيه

دع ِالتفكير
دع ِ الحسرة ْ
إذا غابت ملامح ُ
هذه الأوطان ْ
في تابوتِ من ساروا
على الطرقاتِ كالطاعونْ

فغابت بهجةُ الأطفالِ
عن أحضانِ شارعِنا
وصار الدرب ُألغاماً
وأشباحاً
ولا يأوي سواه القاتلَ الملعونْ

فإن حُوصرتَ
أو شُردتَ
أو عُذبت ْ
فلن يمحو دخانُ القمع
نورَ الشمس في أرجاءِ شارعِنا
ولن يثني ْأريجَ “مشاقرِ ” الجداتِ
من تعطيرِ منزلِنا
ومن تضميدِ جُرحِٖ الكاذي المطعونْ
ففي هذا الثرى وطني

دع ِالتفكيرَ
إن رسمت يدُ الغوغاء ِ
أقداري بلا أدبِ
وخاطت نزوةُ الجهلاءِ
أكفاني بلا طلبِ
وداسَ القبحُ أشيائي
بلا سببِ
سأرمي كلَ أشيائي
ولن أختارَ يازمني
سوى كفني

دعِ الأحزانَ
إن سارت قوافلُ
عارِهم بغياً على جسدي
فما للبغي زوبعةٌ
بغيرِ قوافلِ الوثنِ

دع الشكوى
ففي حجري رضيعُ
الزهرةِ البيضاء ْ
يسقى من ندى عرقي
وألثمُهُ ويلثمُني

دع الآلامَ
إنْ قلبي بأهاتٍ
من الأشجانِ
والعبراتِ أحرقني

دع العبراتِ ..
تحفر ْ في ماقينا
لتسقيْ زهرةَ الآمالِ أحلاماً
فتقطفُها أمانينا
وترفعُ صرحَ أغنيتي
إذا ما الحزنُ هدمني

دع الشكوى
فرغم َ الفقرِ والتجويعْ
ورغمَ الخوفِ والترويعْ ْ
سنهدي بؤسنا للأرضِ أنهاراً وأزهارا
لتورقَ هذه الأرجاء
تزهرَ في دجى الأيام أقمارا
بعطر الضوء تنضحني

دع النسيانْ
ردد في مدى الأيامْ
سيغدو العمرُ بستانا
وفي شط الأماني البيض
تغدو صرخة الأمواج ألحانا
ويغدو النورسُ المطرودُ ربانا
إذا ما البحر نادانا
هلموا
واسرجوا نحو العلى سفني
ْ
دع الخذلانْ
وكن للحب ميدانا
ستبقى يا ابن هذي الأرضِ
رغمَ الغدرِ أنسانا
ترتلُ في مسامعِنا
بأغنيةٍ نرددُها
نجددُ في معانيها
فيغمرُنا صدى الإشراق
يملأُ هذه الأفاقَ
أنواراً وألحانا
فيطربها ويطربني

دع الأشواق ..
يا ولدي
غداً نلقاك
نرسمُ للدنا عينيك
بلون الفجر
تغسل ظلمة الزمنِ

دع الترحال ..
إن ثرى روابينا
ينادينا
وتأريخاً على هام الجبال السمر
يحدق في دروب الشوق
يسائل عابرات الغيمْ
متى تنأى منافينا
متى سنعود للوطنِ .

******* د . فهد الفقيه العذري *******

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/06/12 12:41ص تعليق 0 79

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك