أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

الطاعون الاحمر..مسابقة القصيدة النثرية بقلم / ابتهال خلف محمد الخياط

Share Button

جمهورية العراق
ديالى
ابتهال خلف محمد الخياط
r_theflower@yahoo.com
قصيدة نثر..
للمسابقة.

……………..الطاعون الاحمر

لَقدْ مددتُ آمالي أبحرًا نحوكَ ..
وتَقمصتُ ألوانَ الفرحِ لأجلكَ .
وتَربصتُ بالأشواقِ كي لاتَبردْ في حبكَ..
أُعانقُ بها رَحيلَ أَيامي..وتَوحدَ أفكاري..
ونعومةُ قلبكَ.
آه..أَيها الصامتُ في الرحيلِ ..
آه مِنْ زَمنِ أَلقتلِ والتدميرِ ..
يَتناثرُ المرضُ كالأَمطارِ ..
وَحلَّت لعنةُ الطاعونِ..وقوافلُ الامواتِ .
آه منكَ ومِنْ دِماءِكَ ، التي ماعرفتُ لها دليلاً .
بحرٌ من نارٍ وسطَ الطاعونِ.
ها أنا مَددتُ بأفكاري جسرًا ،أَعبرُ بهِ بحرَ النارِ ..
يُحِرُقني ألبرْدُ وصوتُ الحريقِ ..
أَصواتٌ تَعلو مِنْ حَولي، هُنا و هُناكَ ..
ألغوثُ ألغوثُ ياأللهُ.. الطاعونُ الأَحمرُ كالطوفانِ..
وأَنا في عتمةِ ألليلِ أَبحثُ عنكَ بينَ فُتاتِ ألرؤوسِ ..وبعضُ بقايا ألأَجسادِ ..
يُطلُّ عليَّ كلَ حِينٍ وَجْهًا أَكَلَتْهُ ألنيرانُ
يَنْفُرُ مِنُهُ أَلدَّمُ كالدخانِ ..
أَسأَلُ :هلْ هوَ أَنتَ؟ لا جوابَ أَسمعُ ..إِلا الآهاتِ ..
زَفيرٌ مِنْ دَمٍ يَكْتُبُ في أَلهواءِ أحمرُ ..أحمرُ..
وَمَراكِبَ مِنْ نيرانٍ نَحوَ ألأُفقِ تسيرُ,
أَصرخُ ..ورائحةُ ألدَمِ تتلقى أَنفاسي :
يا آدمَ ..أَلا تقومُ ..رَحمي مَدْميٌّ يَبحثُ عنكَ ؟
أيَّ عارٍ أَن تتركني وَحيدةً وسطَ ألنيرانِ ..
مِنْ حولي نَهَمُ الطاعونِ ..
أَلسماءُ تُمطرُ شيئا ما !
ليسَ بماءٍ ! أَهي ثمارُ ؟
ربما ! لا أدري لكنها برائحةِ الدمِّ.
أَخافُ أَنْ أُمسكها فهي تنبضُ!
كَقلبٍ تتسارعُ نبضاتَهُ ،
مِن ضمأٍ او مِن خوفٍ تَتَألمُ !
تعالَ بقربي ..إني أَخاف أَلوهمَ ..
رَعشةُ قلبي تَدعوكَ ..هو راحلٌ نَحوَ السماءِ..
سَينزلُ مع القطراتِ ..يَبْحثُ عنكَ هناكَ ..
بينَ الاشلاءِ في فوضى ألأَمواجِ ..
تَلَمَّسه أَرجوكَ ..
فدقاته تَرسمُ حُروفكَ وحُروفي..
فلنكن في نفسِ أَلمركبِ ..وَنرحلُ..
رَجْفَةُ قلبي تَشكو وَصْلَكَ ..ضُمُهُ إلى صَدركْ..
فالبَرْدُ قارصٌ ..وخوفي عميقٌ..
ودجى أَلمقابرِ مِنْ ثلجٍ ونارْ ..
وأَلطاعونُ ألأَحمرُ يَسْكُنُ هناكَ.
هلْ تَسْمَعُني ؟!

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/01/15 3:12ص تعليق 0 166

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك