أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

الكاتب الجزائرى محمد بن زخروفة .الكتابة الجميلة تخرج من رحم الوجع وسعيد بتجربتى مع مهرجان همسة

Share Button

منال أحمد
مكتب الأردن

بن زخروفة محمد…كاتب وروائي جزائري خاض معارك الحياة بإتقان. ….أثبت نفسه في مجال الأدب وبين الكتاب والشعراء بسرعة قد لا يتوقعها البعض… القارئ ل بن زخروفة. …يخاله فنان قبل أن يكون كاتب وروائي. .. بن زخروفة يرسم الحروف ولا يكتبها ليكون قصة ورواية تتمحور في واقع ملئ بالخيال الإبداعي الجميل…. ضيفنا اليوم الكاتب والروائي الشاب بن زخروفة محمد أهلا بك معنا …

*كل منا له بداياته….ترى أين كانت بداياتك بن زخوفة؟؟؟ *
أولا أتقدم بشكري لك ولرئيس مهرجان همسة الدولي السيد فتحي الحصري

ـ أقول لك وكأي كتب عربي طموح، البداية لم تكن أبدا سهلة كما يتخيل البعض، الكاتب الجيد يولد حرفه من رحم المعاناة ،فلا إمكانيات ولا تشجيع، حتى أقرب الناس إليك يوجه لك عبارات مستفزة تجبرك أحيانا عن تجميد أفكارك ورمي قلمك، لتعيد حساباتك من جديد في محاولة إلى بناء ثقتك بحرفك من جديد.

بن زخوفة…هل تعتقد أن الكتابة مهنة…أم أنها حالة؟
؟؟وكيف
ـ نعم يمكن أن نقول أن الكتابة مهنة، لكن فقط لثلة قليلة من الكتاب الناجحين والمييزين الذين استطاعوا بناء جمهور ينتظر دوريا أعمالهم الإبداعية ، لكن في الأغلب وكما هو المثال المتداول في الأوساط العربية، الكتابة لا تغني من جوع ، وتبقى أولا وأخيرا موهبة يتمسك بها الشخص.
*بن زخروفة….تكتب كأنك ترسم…فأن لم تكن كاتب هل من الممكن أن تكون رساما؟؟؟
ـ لو أقول لك أنني كنت رساما قبل أن أكون كاتبا هل تصدقي؟ ،حقيقة الرسم بالنسبة لي كان بوابة للخيال، كون الرسم والكتابة يشتركان في مجال الخيال.
هل تعتقد بأن الإعلام في الوطن العربي انصفك؟؟؟ *
ـ بالنسبة للإعلام إن قلت محليا ممكن أن نقول أنه يوجد شيء من الإنصاف ، أما عربيا فباستثناء تواجدي في مهرجان همسة بالقاهرة وبعض الحوارات التي أجريت على الهامش لا شيء جديد.
ماذا تشكل العائلة بنظر بن زخروفة …هل لك ان تحدثنا عن عائلتك؟؟؟ *
ـ العائلة هي الوطن المصغر بالنسبة لي فيه مقومات الحياة والحب الذي أحتاجهما، الأسرة في الحقيقة هي الدفء الذي يحيط بالكاتب ،عائلتي الصغيرة المتكونة من الوالدين وخمس إخوة، بنتان وثلاثة أولاد، في الحقيقة هي عائلة مثقفة ،لها مكانة اجتماعية مرموقة، وحتى لا أكون متناقضا مع قولي في الأول، فرغم تلك المكانة إلا أنها كانت شحيحة معي في الأول من ناحية الدعم وخاصة المعنوي، لنقل أن طبيعة المجتمع تحكمت في الأمر.
15055767_1601891630106264_2795113041501817991_n

*حدثنا عن رواياتك وفيما تنسجها؟؟؟
ـ أنا قبل الشروع في الكتابة يجب أن أجسد الهدف من وراء كلماتي، أبدا لا يجب أن أدع المعنى ينفت من إلى سلبية يستنتجها القارئ بعد مطالعته لما أكتب، كانت أول محاولاتي للدخول إلى عالم الرواية بموضوع هو في الحقيقة حساس جدا في المجتمعات خاصة منها العربية، ألا وهو السحر والشعوذة، أردت في الحقيقة أن يدرك القارئ عدة معاني فيم يربط بعض الأمور الخفية بهذا الطابوهات ، حاول كسر الحاجز لعدة أمور كانت تشكل لغز لدى كثير من الناس، من أين أتى السحر الأسود؟ ماذا نعني بالماسونية؟ ومن هم فرسان المعبد؟ إلى غير ذلك الأسرار والألغاز..

*لطالما كانت الكتابة وجع. .هل هي كذلك عندك؟؟؟
.
ـ الكتابة الجميلة التي يتذوقها القارئ في الغالب تخرج من رحم الوجع، عندما يتنهد الفؤاد ليخط وجعه على ورقة، فأكيد سيجد أحضان عديدة تحاول مشاركته هذا الوجع، فإن لم ترد عنه هذا الأخير حاولت التخفيف عنه بمساندته في محنته.

هل تذكر اول قصة كتبتها وما هي؟؟؟

ـ نعم حقيقة أتذكر جيدا….، تلك القصة التي أبهرت من كان يدرس معي في مرحلة المتوسط، وحتى الأساتذة، “خيانة الإنسان ووفاء الحيوان” ، في تلك الفترة منت مولعا بالقصص، فارتأيت أن أكتب قصة أشكلها من أحاسيسي ومشاعري ، ثم طبعتها على جهاز الكمبيوتر وتركت مكانا في كل ورقة، وبعد نسخها حاولت ملأ الفراغات برسومات تعبر عن القصة، وأذكر حين ختمتها حملتها إلى أحد أساتذتي المقربين، حقيقة اندهش في انجازي وبدأ يضرب بي المثل بين التلاميذ، لكن في الأخير خانني هذا الأستاذ بعدما سلب مني عملي ولم يعده لي رغم إلحاحي الشديد….
بن زخروفة

*من هو ملهمك بالكتابة؟؟؟
ـ من بين من ألهمني في إبداعه الفريد هو الروائي الكبير المنفلوطي وباولو كويلو، حقا هما روائيين قد لا يعيدهما التاريخ مثلهما مجددا.
*كم من السنين الفعلية التي تؤمن بها مرت من حياتك؟ ؟؟
ـ أنا لا أؤمن إلا بلحظات نجاحي أو المدة التي قضيتها أخطط له ،لذلك أقول أن عمري الفعلي لن يتجاوز سنتين استنادا إلى لحظات نجاحي.
*بن زخروفة محمد…هل سكنك يوما ما اليأس؟؟؟وكيف عالجته
ـ قد يستحيل أن تجدي كاتبا معروفا لم تطوق حياته لحظات من اليأس والغيظ ، لكن الكاتب الحقيقي هو من يجعل تلك ألحظات دعما لكتابة جميلة يتذوقها القارئ، وهذه هي سبيلي اتجاه كل لحظة يأس..
* بن زخروفة ….. ما هو الوطن بنظرك… المال…. الحب…. التضحية…

ـ الوطن هو الفرح الذي أعيشه داخل الحدود التي ترسمه، الوطن يجعلك أحيانا تحزن لتفرح وأنت داخله، ويجعلك أحيانا أخرى تفرح لتحزن وأنت داخله…. وهذه هي أوضاع كل كاتب .
*من كان له الفضل في مسيرتك الأدبية وكيف ساندك؟؟؟
ـ قد أكون كاذبا إن قلت لك أن هناك أمر ملموس ساندني في حياتي ومواقفي الإبداعية، الذي حفزني وساندني هو شيء لا يرى ولا يلمس، هو شيء يعيش بداخل كل واحد منا، أحيانا يكبر وأحيانا يصغر، لكن أبدا لا يموت إلا إذا افترقت الرح عن الجسد، هو الطموح الذي تصنع الثقة بالنفس، لا غير ولا غير….

ماذا تقول للموهوبين من الشباب اللذين لم يجدوا فرصة إلى الان؟؟

ـ أقول للشباب الباحث عن مكانة مرموقة في العالم الكتابة، ثق بنفسك بحلك بطموحك، قل أنا كاتب ناح لتنجحـ أوهم نفسك بالنجاح ولا توهمها باليأس.
ما هي أحلام بن زخروفة؟؟؟ هل انت ممن تثق بالآخرين أم أنك تضع حد لكل شخص بحياتك؟؟؟
ـ حلمي أن أصبح من رواد الكتابة في العالم…. وسأصل بإذن الله.
ـ أنا أثق في كل من يثق في إبداعي، وأتجاهل كل من يتجاهله، وينكر طموحي.
15078687_1601891460106281_505674887074154539_n

ما هي اعمالك القادمة؟؟؟
ـ عملي المقبل إن شاء الله، هو رواية سيغون ستارغو، وهو عمل تاريخي يخص بالدرجة الأولى تلك الاوضاع التي عاشها الشعب الجزائري إبان الثورة التحريرية.

حدثني عن تجربتك في مهرجان همسة للثقافة والفنون؟ ؟؟
ـ مهرجان همسة هو مرآة عكسية لكل مبدع يرى فيها نجاحه الذي ينتظره، السيد فتحي الحصري لا ينكر مبدعا أبدا، بروحه الجميلة التي عشت لحظات من الفرح وأنا ألامسها فيه أيام المهرجان استطاع فعل ما عجز عنه الكثيرين.

هل تحب إعادة التجربة مع المهرجان؟ ؟

ـ أنا اليوم ممثل المهرجان بالجزائر، فرص اللقاء بالمبدعين ستتكرر دائما بإذن الله، ولي شرف كبير في ذلك.

ما هو السؤال الذي أحببت أن أسأله لك..ولم اساله؟؟؟
ـ حقيقة لا اجد سؤال آخر ينبغي أن تطرحيه بعد أن ألممت بجميع جوانب الحياة الخاصة والحياة الإبداعيةـ فألف ألف شكر على ما طرحت وأمعنت في طرحك.
بن زخروفة. …انا جدا سعيدة بهذا الحوار الشيق…. وأتمنى لك كل النجاحات الباهرة…وإن نراك روائي عظيم. .. انا بانتظار كلمتك الأخيرة؟ ؟؟؟
كل الود لكل من يساهم في نشر الأدب وعلو الأدباء. ..
شكرآ لكما
15056272_1601891570106270_4317635084255407813_n

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/11/13 2:37م تعليق 0 290

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك