أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

ليبيا ,,,,,ألمُ ينساب على مغزلى بقلم / ساهر محمد

Share Button

ساهر محمد 2


من خلف سياج العاصفة
الممطرة بلهيب الأوجاع
حباتُ صفراء بالأحزان تنادينـــى ,,,,!!
تبكى ,,, تتلذذ بألوان الحداد العالقة بالسماء
على صفحات غجرية تواسينى ,,,,!!
أواسيها ,,,
ما الخطب يا بلادى
عربيد ليل الأعادى
هنا جأشُ و هناك كأسُ
يصبُ العذاب على رأسى و يسقينى ,,,,!!
يُردّد ,,,, يُعدّد ,,,يُندّد
بأيامِ سودِ يُعادينى ,,,,!!
فى مساحات الوادى المنصبة بشهقات النحر
تنخرُ جأسُ على هضاب الثرى تشقينى ,,,!!
ضُمينى يا بلادى و دثرينى
على أعتابك يا بلادى
علقم يقبح بفؤادى
مصرىُّ أنا و بحبك القلب ينادى
بالأمل المحطم على أشرعة الليل
فأُكسر حائط الأُخدود و أُعادى
إنحطاط القيم و قمع شعاب الدماء
على أضرحة أوتادى
فترات من الآه تلازمنى
قطرات من الصمت تفارقنى
هذا ساعدى الأيمن يداوى قباحة العناد
و هذا ساعدى الأيسر فداكِ يا كينونتى و هبةً من رب العباد
أشكو إليكِ منكِ بدماء العين
أُصمدى يا ذهباً من الأن إلى يوم الدين
ليبيــــــا ,,,,!!
يا ألماً نازف على الخرائط العربية
أُحُبُكِ يا بلادى و أعشق حبات رمالك
النازعة من الجؤُوبُ الغربية
أعشق طرابلس و بنغازى و مصراتة
أعشق بصراته و طبرق و أعشق غدامس
يا بلادى عذابك فى القلب يلامس
أحذية الراقصين على أكتاف صبرك تمارس
صيفُكِ بردُ قارص
و شتاؤكِ حارُ دامس
بوحدانية العقيدة المنحوتة بأصابع داعش
مابكــــِ يا بلادى
ما بكــــِ يا بلادى
سأُكابد هذا الألم
بين الماضى و الحاضر و بئر الفتن
و أنتظرُ عودتك يا بلادى
و طناُ عريقاُ بالحرية نابت ,,,,
لحناً و نغماً
على أوتار العروبة ثابت ,,,,
أنتظرًك تُلمِع جبين النصر
و عودة حمائمنا المهاجرة
و شمسك بعدما غابت ,,,,
سلامُ عليكِ بلادى
يا صبية حسناء
على أعتاب الضياع شابت ,,,,

بقلمى / ساهر محمد

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2015/04/08 7:23م تعليق 0 206

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك