أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

“مملكة الأصوات البعيدة” بمكتبة البلد الخميس

Share Button

وليد شفيق

يحتفل الكاتب أحمد الزلوعى يوم الخميس 24 مارس بتوقيع ومناقشة المجموعة القصصية “مملكة الأصوات البعيدة” بمكتبة البلد، وتضم المجموعة 18 قصة جاءت فى 93 صفحة من القطع المتوسط، وتم طرح المجموعة بمعرض الكتاب هذا العام عن دار روافد للنشر والتوزيع .
وقال الناقد د.أسامة أبوطالب : فى “مملكة الأصوات البعيدة” تتجلى اللغة فى حد ذاتها باعتبارها تمكنا؛ مثلما تكشف عن قدرتها الوظيفية باعتبارها ناقلة وشارحة وواصفة حينما تقارن بفقرها وعجزها الذى تفشى فى كتابات كثيرة واعتبرها أصحابها وكثير من نقادهم (أدبا ) !! .. ذلك هو البعد الأول , أما البعد الثانى فهو قدرة اللغة على أن تنقل تجربة كاتبها أو تنفجر به متماهية معها فى ذات الوقت فتكون طارحة ساحتها الواقعية أمام قارئها جلية ميسرة , فى حين تستكن ابعادها الرمزية كامنة فى انتظار أن يتلقاها أولو القدرة على الغوص فى حنايا التأويل .
وأضاف أبو طالب : “التنقيب فى ثنيات المضمر والملغز والمروموز له والمستور دون أن يلفها غموض متعمد أو تغريها غواية التعقيد لذلك تصل إلى القارىء فى سلاسة وتؤثر فى المتلقى بيسر مسببة له متعة مؤلمة أو ألما ممتعا لا يجود به سوى الفن ثم تظل لا تتبخر أو تفارق وجدانه إلا بعد أن تعرض على التأمل الفاحص فى عقله وتتماحك مع التفكر الكاشف المبين .. فأحمد الزلوعى كاتب يستطيع أن يمد بينه وبين قارئه جسرا ميسرا من التواصل الحميم .
وعبر الروائى المصرى المقيم فى كندا د. أسامة علام عن إعجابه بالعمل قائلاً : “مجموعة قصصية رائعة أدهشتنى فعلا بلغتها الراقية الممتعة, والأفكار التى لا يكتبها إلا كاتب موسوعى، والمنصورة لها تاريخ طويل من الأصوات الأدبية الشجية بداية من عمنا فؤاد حجازى وأستاذى الدكتور محمد المخزنجى، مرورا بالعشرات من الأصوات الأدبية الشجية .
وأضاف علام: “اليوم يراودنى فرح خاص وبهجة بصدور العمل الأول للدكتور أحمد الزالوعي، مملكة الأصوات البعيدة، فهو عمل نلت شرف أن أطلع عليه كمخطوطة، ومجموعة قصصية بلغة نادرة الجودة وحبكات تليق بالتراث العربى وأصالته .
ووصفت الناقدة المغربية ناهد الزيدى المجموعة قائلة : لا يشبه الكاتب أى قاص آخر, لا يشبه إلا نفسه وكتابته وفى نصوصه عمق مبين حد الإدهاش، وبالنسبة للغة يبدو مهما التقرير بأن لغة السرد عند أحمد الزلوعى يانعة طازجة تتسم بألق خاص لاسيما فى تقنية الوصف حيث يبرع فى تجسيد الثابت والمتحول بأسلوبه التركيبى الجميل .
ونشرت أولى نصوص الزلوعى القصصية فى أخبار الأدب المصرية ثم توالت عبر الثقافة الجديدة والأهرام والأخبار والمجلة والإذاعة والتلفزيون ودبى الثقافية ورؤى الليبية والكويت وغيرها.. كما نشرت دراساته النقدية والفكرية فى عديد من المطبوعات المصرية والعربية، ويعمل د.أحمد الزلوعى بالمجال الطبى وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء .1549338_595961083886384_7154153541690146299_n

Share Button

تعليقات

تعليقات

2016/03/21 9:13م تعليق 0 71

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك