أخبار عالمية

91 شخصا لقوا حتفهم فى كارثة زلزال أندونسيا

أعلنت الوكالة الوطنية لمواجهة الكوارث في إندونيسيا، الاثنين، أن ما لا يقل عن 91 شخصا لقوا حتفهم، في أحدث حصيلة لزلزال قوي هز جزيرتي لومبوك وبالي.

وسقط معظم القتلى في الجانب الشمالي من لومبوك قرب مركز الزلزال، الذي بلغت قوته 7 درجات، ووقع مساء الأحد.

وقال المتحدث باسم الوكالة، سوتوبو بورو نوغروهو، إن شخصين قتلا في جزيرة بالي المجاورة، وأنه من المتوقع ارتفاع عدد القتلى بشكل أكبر مع توافر مزيد من البيانات.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن عملية “جمع البيانات وجهود الإنقاذ لا تزال مستمرة”، مشيرا إلى عدم وجود أجانب ضمن القتلى.

وأوضحت الوكالة أن ما لا يقل عن 209 أشخاص أصيبوا من جراء الزلزال، الذي أثار الزلزال الذعر بين السائحين والسكان في جزيرة لومبوك.

وقالت إن الآلاف فروا من منازلهم في لومبوك، وتجمعوا في ملاجئ أقيمت في مناطق مفتوحة.

وأضافت الوكالة في بيان في ساعة مبكرة من صباح الاثنين بالتوقيت المحلي: “حلول الليل وانقطاع بعض خطوط الاتصال يشكلان بعض التحدي في الموقع. من المتوقع زيادة عدد القتلى”.

وحثت الوكالة الوطنية لمواجهة الكوارث على الابتعاد عن البحر، لكنها سحبت تحذيرا مبدئيا من حدوث أمواج مد (تسونامي) يصل ارتفاعها إلى نصف متر.

الوسوم

مريم فتحى

مصممة جرافيك المجلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق