ط
مقالات بقلم القراء

العرض المسرحى الأيام المخمورة الرواية للكاتب السورى سعد الله ونوس .بقلم / أحمد رمزي

العرض المسرحى الأيام المخمورة

الرواية للكاتب السورى سعد الله ونوس

تندرج تحت فئة المظاهر الاجتماعية و تناقش فكرة ومعنى الخيانة بكل انواعها

فى لقطات متلاحقة سريعة ملخصة رغم أن العرض استمر ما يقارب الساعتين لكن كاتب السيناريوة لم يكن أديبا بحال فنقل المظهر و فشل فى اضغام المعانى الكبيرة فى مبانى صغيرة فوقع المخرج فى خية الاستعراض و الإضاءة محاولا الاستغناء عن قوة الكلمة و تأثير المعنى

قتل هذا التشويق و إثارة الفكر و التدبر فى مظاهر متلاحقة و انوار مبهرة و عتمة الحيرة و متاهة الحركات السريعة

لقد كان تيها تاه فيه الممثلون و لم تحضر ارواحهم أجساد تتحرك سريعا دون روح المعنى

ان الكاتب هو الذى ينفث الروح للعمل للممثلين كالعربة تسير بروحانية السائق و مدى انتباهه و إدراكه

الخيانة هى جلب الفقر و المذلة و العار للمجموع ففجأة يضيع الأبرياء و يلحق بهم العار و الذل و يشتتوه و يتشردوه فقط لإشباع شهوة أو جلب ثروة أو منفعة شخصية

الرواية تدور حول أم قد انتزعت من طفولتها و براءتها و حبها الطفولى إلى أحضان رجلا يكبرها جاف المشاعر استعملها إرضاء لشهوته و نهمته و لخدمته

و تدور الحياة و تنجب و يترعع أبناءها و تراودها ذاكرة الطفولة و الحب الضائع و تعشق و تتخلى عن اولادها فى مقابل الإشباع العاطفى و العلاقة الحميمة بلا قيود بلا مواثيق فضاعت و اضاعت اولادها فى تيه التشرد و الشتات و سقط الجميع فى بئر الخيانة و اسودت الصفحة بالانتقام منها و قتلها على يد ابنها

الأيام المخمورة حيث يسلب العقل بعقار الهوس و الشهوة و تندفع الايام ليصير الانسان خادما لشهواته و نزواته تستذله تستنزفه تأمره بالخيانة و من هنا ينهار المجتمع و يصبح الناس سكارى و ما هم بسكارى و لكن عذاب الشهوة شديد

كتبها الاستاذ احمد رمزى

admin

فتحى الحصرى كاتب صحفى عمل بالعديد من المجلات الفنية العربية . الشبكة .ألوان . نادين . وصاحب مجلة همسة وناشر صاحب دار همسة للنشر ورئيس مهرجان همسة للآداب والفنون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange