مسابقة الشعر العمودى

رسالة لنائمة ..مسابقة الشعر العمودى.بقلم / عبد الحميد رولامى من الجزائر

عبد الحميد رولامي
البلد – الجزائر
الاتصال – [email protected]
شعر
رسالة لنائمه
أنـائمـةً عن جحيـــم وُلـــُـــوعي
ولاهيــةً عــن جُنـون خضــُــوعي
أُناديـكِ حيــن الفـــــــُـــؤاد تلــَـــظى
بِنــَــارِ البِعــــَـادِ وشوق الرُجـــوع
وأرجـــــُــــو إذا مــا أتـــَـــاكِ رِسالِي
كـريـم الــردود وطِيـــب الطُلــــُـــوع
عَجِــبـْتُ فـؤادكِ يقــــْـــســُـــو علينا
وقـد يبْـكِ صخر الغلا من وُجوعي
أدِمْ طَـرْفَ عَيـْــنٍ على ذا القصيدِ
تَجِـدْ بيــن طيات شعري فُجــــوعي
لَعَمْرِي لقـــــــد ذاب صدري جفــاءًا
وأعــمى عيـوني زمــــانُ الدمـــــوع
أظــلُ أُسـَــايسُ قــــلـبــا حقـــُـــــــودًا
يُجـَــازي الرَدَى عن جميل الصنيع
وأَزْرَعُ في قــــلْــبـــــــــــه كُــل وُدٍ
جميــلٍ فأجْني الأسَى عنْ زرُوعي
ومِـن هَوْلِ حُــزنٍ يُنغِص عَيْشـــــي
جِــراحُ الهَوى تسْتبيحُ خشُوعــــــي
أُصَـلي صـلاةَ الجُنـون فأهْــوِي
أقيمُ السجودَ فأنْسَـى رُكـــُـــوعي
فــُؤادي وَضعْتُه بيـــْن يدَيـْـــــــــــك
فأضْرمـتِ فيــه لَهِيــــبَ الوُلـوع
وأضْحَكْـــتِ عنـا العِـدَى بعْد عِــزٍ
وكـُــنـا نُبَاهِي بكِ فــي الجُمـــوع
ولَـــــوْ كُنــتُ أعْلَـمُ أنـي ضَلَعْتُ
بـحب كهذا نحرت ضلــوعي
ولكــن ودي صــروف الحيـاة
وكانَ لِزامــًــــا عليَ وُقـــُــوعي
لَـــئِـنْ جــاءكِ الآفِكُـون الفَرايَا
وصدقْــتِ بالجهْــرِ قــــوْلَ اللَكُوعِ
فـإنَ فــُــــؤادي أنــا لـمْ يــــــــــزلْ
على العَهْـــدِ رغم الأسى والفُجــوع
أخيطُ علـى اليأسِ في كل يـــــومٍ
حكـايـاتِ حُزْنٍ تُـواسي هجــوعي
وأرْجُـــو مـن البــدْرِ إنْ حَل مُكْــثــــاً
لأنظر وجهـــكِ حين الطُــلُـــــوع
فـأنتِ وبـدْرُ التمـــامِ سَـــــــــــــوَاءٌ
سِـوَى أن فيـكِ دَوَامَ الشُـــيُـوعِ
وتـاللهِ إِنَـكِ مَسْـؤولـةٌ عَــــــنْ
صَبَابةِ عُمْري بِيَــوْم الجُمُـوع
رَجَـوتكِ، إنـي نَحَرْتُ فُـــؤادي
بِشَـكْـوَايَ تَمْشــــــي لِقلـــبٍ مَنُــوع
ولمْ تـأتِ بالذنْبِ إلا صفحْــتُ
وجِـــئْتـكِ أبْــغي وِصَالَ القـــــَطُـوع
ألا يـا ملاكَ الخلائِقِ عـــــُـــودي
فـَـدُونـكِ لَــوْنُ الأسَى مِنْ طُبـوعي
وبعـدكِ لــوْنُ النســــــــــاءِ سَــــــوَادٌ
وبعـــدك ليْــس يَــــــزْهَى رَبيــعي
عـَــــذَرْتكِ إن تُـــكـْرمينـــــا اللقـــاءَ
ولـمْ أكترثْ لِـحَكَايا الجميع
فقــومي من النوم قد عِيل صبْـري
أنــائمة عن جحيــمِ وُلُـــوعي

 

فتحى الحصرى

فتحى الحصرى .كاتب ومصور وصحفى عمل لأكثر من ربع قرن بالمجلات اللبنانية الشبكة وألوان ونادين . صاحب دار همسة للنشر والتوزيع .وصاحب موقع مجلة همسة ورئيس ومؤسس مهرجان همسة للآداب والفنون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange