ط
مسابقة الشعر العمودى

قصيدة: بَصِيْصُ الحُب . مسابقة الشر العمودي بقلم / ضياء الحق محمد علي ناجي أبولحوم . اليمن

الاسم: ضياء الحق محمد علي ناجي أبولحوم

الدولة: اليمن

رقم الهاتف: +201555168348

رابط صفحة الفيس:
https://www.facebook.com/profile.php?id=100006612066838&mibextid=2JQ9oc

 

القصيدة:

بَصِيْصُ الحُب

ومِنْ أَيْنَ يأْتِيْ الشَوْقُ والعِشْقُ يا تُرَىْ؟
وفـيْ الـقَـلْبِ آياتٌ مِـنَ الـحُـبِّ لَــمْ تُـرَ

وفيْ النَّاي أَوْجاعٌ وفيْ العَـزْفِ غُصَّـةٌ
وفيْ الـعُـوْدِ آهـاتٌ بِـهـاْ اللّـحْـنُ أَخْـبَـرَ

وفـيْ الــرُّوحِ آلامٌ تَــدَلَّــتْ فَــأَرْعَــدَتْ
فـأبْـرَقَ دَمْـعُ الـعَـيْـنِ وانْـهَـلَّ مـاطِــراً

أُعَـاتِبُ بَـوُحَ الشِّـعْرِ كَمْ طَالَ صَمْـتُـهُ؟
أَنَاخَـتْ بِـهِ الأحْــزَانُ فـانْهَـارَ خـائِــراً

وأَجْـلُـدُ ظَهْرَ الوَقْتِ إنْ غَـابَ هاجِسيْ
فَـيأتِـيْــنِ بِالأشْـعَــارِ يَـجْـتَــرُّ أَبْـحُـــراً

نَـمُــرُّ عَـلـىْ الأطْــلالِ فَــوْقَ بُـرَاقِـنـاْ
نُـحَـلِّـقُ بِـالآمـالِ والقَـصْـفُ حـاضِـراً

تَـرَبَّـعَ عَـرْشَ الظُّـلْـمِ مَـنْ كانَ جاهِـلاً
وسُــيِّــدَ فيْ الآفــاقِ مـنْ كَـانَ جـائِـراً

تَـدَحْـرَجَ دَمْـعُ الفَـقْـدِ مِنْ كُـلِّ شُـرْفَـةٍ
فَـجَـاءَ مِـنَ الأنْـقَـاضِ بِـالـوِدِّ زاخِــراً

وأَلْقَىْ قَمِـيْصَ النَّـظْمِ فِـيْ بِيْدِ حَرْبِهِـمْ
فأَعْشَـبَ قَـلْبُ الكَـوْنِ وارْتَدَّ أخْضَـراً

وأَهْـدَىْ إلـىْ البَـحْـرِ الأُجَـاجِ قَصِيْـدَةً
فـأَعْـذَبَ ماءُ اليَـمِّ وانْـسَــابَ كَـوْثَــراً

أَحَاطَـتْ بِـهِ الجَـنّـاتُ مِنْ كُـلِّ جانِـبٍ
تَـبَـدَّدَ لَـيْـلُ الخَـوْفِ والسَـيْـفُ أَزْهَـرَ

يُصـَلِّيْ صَـلاةَ الوَجْـدِ فالـكُـلُّ عاشِـقٌ
ويَـرْفَـعُ كَـفَّ التَـوْقِ والـوَصْـلُ كَـبَّـرَ

تَـرَانَــيْــمُ إبْــدَاعٍ وأمْـجَـــادُ شَــاعِــرٍ
إذَا ماْ بَـدَتْ طَـيْفاً غَدَا الشَوْقُ مَاهِراً

فأَصْفَـعُ خَـدَّ البُـؤْسِ إنْ حَامَ حَـوْلَهَـاْ
وأقْـطَـعُ حَـبْـلَ الهَـمِّ لَـوْ جَاءَ عَـابِـراً

تَرَقْـرَقَ نَهْرُ السُعْدِ مِنْ فَـيْـضِ حُبِّهاْ
وأَشْـرَقَ وَجْهُ الصُّـبْحِ واللـيْلُ أَقْمَـرَ

فَلَوْلا بَصِـيْصُ الحُبِّ ما كُـنْتُ ثاوِياً
ولَوْلا بَرِيْقُ الحَدْقِ ما كُنْتُ شَـاعِراً

هوَ الشِّـعْـرُ قُـوْتِي والقَصِيْدَةُ قُـوَّتِيْ
وأَنْـغَـامُ أقْـلامِـيْ بِـهـاْ المَجْـدُ بَـشَّـرَ

تُـعَانِـقُـنِـيْ الألْقَـابُ فيْ كُـلِّ مَحْـفِـلٍ
وفيْ هَمْسَـةِ الآدابِ تُوِّجْـتُ قَيْصَراً

admin

فتحى الحصرى كاتب صحفى عمل بالعديد من المجلات الفنية العربية . الشبكة .ألوان . نادين . وصاحب مجلة همسة وناشر صاحب دار همسة للنشر ورئيس مهرجان همسة للآداب والفنون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange