الرئيسية » مسابقة الشعر العمودى » أنين وطن ..مسابقة الشعر العموى بقلم / محمد أيهم سليمان من سوريا

أنين وطن ..مسابقة الشعر العموى بقلم / محمد أيهم سليمان من سوريا

مسابقة مهرجان همسة الدولي لعام 2016
الأسم:محمد أيهم سليمان
الدولة :سورية
هاتف : 00963992040719
فئة القصيدة :قصيدة عمودية
.
.
(أَنِيْنُ وَطَن)
هَذِّي البيوتُ خَلَتْ مِنْ كُلِ مَا فِيْها
قَلبٌ يَموتُ وعَينُ الشَــوْقِ يُدمِيـهَا
.
فَرَتْ جَحافلُ مِــــنْ أَرضٍ مُــعذَّبةٍ
بَيْنَ الضِبَاْعِ ومَنْ لِلْأَرضِ يَحميهَا
.
رَحْلواْ وقَدْ تَرَكُوا الأَشواقَ إِكـــليلاً
يَبْكي دِمَـاءً على الأرضِ يُعّزِيهَا
.
دَمُ الشهيْد يُحاكي مِنْ ضَمَــــائِركمْ
لاَ تْهــجُروا أرضـاً قَدْ جَلَّ بانِيهَا
.
وفي الزَنْزانَةِ الحمراءِ مــــسجونُ
وقَدْ نَسَتْهُ قُــلُوبٌ لَــــــيسَ ناسِيْها
.
يَرَىْ مِنْ القُضْبانِ الموتَ أحـــيانا
وأحيانا بــدَمْعِ الــــعَيْنِ يسْقيْـــها
.
كَيْفَ الرَحْيل وأرضُ الشامِ لازالتْ
تَلقَى الــهَوانَ ومَــنْ للشامِ يَرويْها
.
مَنْ قَامَ منتصراً للحقِ منفردَ
قَــــدْ جَابَهَ الأخْطَار بكُلِ قاسيْهــا
.
إِنْ البُغاةَ هُم الأَشواكُ في وَطَني
هـا هُمْ وقَدْ نَهبوا الأوطانَ ماضِيْها
.
يَبْكِي مِنْ العَينينِ ودَمْعُها ألماً
وفــــي جَـوانِبها يُخْفي دَوَاهِيْهـــا
.
سَلِمْ نِقَابكَ وارْحَلْ عن ثَرَى وَطَنِي
واتْرُكْ دِيــارَ العزِ بِكَـــــفِ بَانِيْها
.
إِنَّ الدِماءَ لِـدَربِ الــثْائِريْنَ ضِــيا
كلُ الرجــالِ بكـلِ الأرضِ تَفْـدِيْها
.
أَلْوَاحُكم تَحكي عن قِـصتي وَطــني
تَنْعي الــعروبَة ترسِلها لِبَـــــارِيها
.
قَصَتْ سماءُ الكونِ الــيومَ قِصَتَنَا
تَحكي الــسَماءُ الى الأشجَارِ تُبكِيها
.
ومِنْ نَحيبٍ هَدْيٍ تَبْدو عِــزَتُنــــا
وعُنفوانُ الــموتِ يــــــخطُ باقِيْهـــا
.
…………………….
كلمات/محمد أيهم سليمان

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

المظلمة ..معلقة الموت القصيدة الفائزة بالمركز الثانى مكرر فى مسابقة الشعر العمودى بمسابقات همسة 2017 للشاعر الجزائرى / عادل بوبرطخ

المظلمة ..معلقة الموت القصيدة الفائزة بالمركز الثانى مكرر فى مسابقة الشعر العمودى بمسابقات همسة 2017  للشاعر …

2 تعليقان

  1. بارك الله بكم

  2. شكرا لكم ولحضوركم الطيب المميز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *