الشعر والأدب

دلائل وشهود .قصيدة للشاعر مبروك البنا


دلائل وشهود
—————–
تتــرآقص الأيــام كأنهـا عيــدا
حتى بدا صوت الحبيـب نشيدا
وعلي هـديلك أسماعنا طَـرِبت
وغـرد مقـــام الصـبـا تغــريدا
هـذا الحيـاء نـور من شمـائـلك
والخـد والورد دلائـلاً وشهـودا
النور يسبح تحت ظلال جفونه
حلــو الشمــائل باسمــاً وودودا
هي البـدر خــداً والغصـن قــداً
والفل عطـروالمها لحظاً وجيدا
يطيعها هوي قلبي وهي تعقني
وكفيها بالخيرعلي الآنام تجودا
قلبي بلـوعات الهوي مقبـوضا
حيُ كميـت وحاضـراً مفقــودا
ما ذُقت طعـم النـوم من الأسي
ومن سحر دلال الظباء الغيـدا
من يـداوي القلـب الذي هــوي
ولا دواء للهوي إلاك موجـودا
كيف ينسي قلبـي سحـرجمـاله
وقضـاء سحـره ما لـه مردودا
ينـام ويهنــأ سعيــداً في مهــده
وانــا في درب الهـوي مفقـودا
من كان مثلي في هـواك ميـتٌ
فهو بوصلك في الهوي مولودا
——–[مبروك البنا]——-

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق