الرئيسية » مسابقة القصة القصيرة » عصامى .مسابقة القصة القصيرة بقلم / حلفاوى محمد من الجزائر

عصامى .مسابقة القصة القصيرة بقلم / حلفاوى محمد من الجزائر

عصامي/مشاركة القصة القصيرة /بقلم حلفاوي محمد الجزائر
حلفاوي محمد
halfaouimohamed123@gmail.com
عصامي
جسر عظيم من المودة, تثبته ركائز الأنس تثبيتا محكما ,أحاطت بها رياح الكره
وأعاصير العداوة ,تربصت بها الهيجاء, وعادتها البغضاء فما مسها قيد أنملة…أرى أن الإنحطاط في أفكارنا تسلل الى جذورها نكل بها وجعلها تستغيث: أنقذوني من أميي الفكر, وجاهل بشهادة.
ختم نصيحته اليه قائلا : لايتبختر بالعلم الا جاهل, وكل عطاء فوق البرية يشح به إلا عطية العلم.
إحتدم النقاش بينهم وكشر الاستاذ الجامعي عن انيابه متباهيا بشهاداته وظهر نده في هذا المقهى المتواضع بتعليمه البسيط وانقض عليه استاذنا باسئلته التي كانت تمر مر السهام, وبدى صاحبنا كالقط الشجاع الذي لا يهاب اي مخلوق….ماهي الا دقائق حتى بدأ الأسد يشرب الماء، ويتسايل عرقا يحاول النجاة من أنياب، أمسكته من الحنجرة.
إنسحب الاستاذ من المعركة خاسرا، لكنه ترك شاهد عيان سينقل ماجرى نقلا شرسا.
هذا المسرح الجميل, في مقهى متواضعة بطلاه ,رجل سمي صاحب شهادة عليا ورجل تواضع وكسب علما بالكد والتعب …هل هذا من باب ما لايقارن؟
العصامية طرقت أبواب الكينونة و أورثتنا صورا جميلا لأبطال تركو بصمات خالدة في مجالات عدة على مر التاريخ..
قد أتهم بحبي المفرط لعباس محمود العقاد ’سأجيب حينها حبي له عشق للأسس العصامية .

 

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

سخرية القدر . مسابقة القصة القصيرة بقلم / أمينة بريوق من الجزائر

سخرية القدر:   هي و هو . أمينة بريوق..الجزائر      هي ، كانت بحيرة راكدة لم …

5 تعليقات

  1. مقدمة جميلة وقصة كلها حكم لكن الاجمل انه لم يغلب عليها الطابع السردي مثل باقي القصص فالقصة القصيرة في حد ذاتها تمرد عن المناهج القديمة وفقك الله

  2. جميلة فقط احترم الفواصل

  3. بالتوفيق

  4. وفقك الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *