هنا الجزائر

في حادث مرور أليم رحيل الفنانة الشابة لبنى بلقاسمي

 

مكتب الجزائر/دليلة بودوح

غيب الموت الفنانة الشابة لبنى بلقاسمي عن عمر ناهز ال34سنة في حادث مروري مأساوي.وقد وري جثمان الفنانة المسرحية ومصممة أزياء العروض المسرحية لبنى بلقاسمي الثرى في جنازة مهيبة مساء الاثنين الفارط بمقبرة بوزوران بمدينة باتنة مسقط رأسها.
وقد رافق الفقيدة إلى مثواها الأخير جمع غفير من المواطنين في مقدمتهم أفراد عائلتها وفنانون ومثقفو المنطقة وخاصة أسرة المسرح الجهوي لباتنة الذي شهد ميلادها كفنانة وكمصممة أزياء عروض مسرحية .
قبل ذلك تنقل فنانون وزملاء المرحومة في الساحة الفنية محليا وبعض ولايات الوطن إلى منزل عائلتها بحي بارك أفوراج بالمدينة لتقديم واجب العزاء لأفراد عائلتها وخاصة والدتها وشقيقها .وكانت الأسرة الفنية وخاصة المسرحية منها بباتنة قد تلقت بتأثر بالغ الأحد الماضي نبأ وفاة هذه الفنانة في حادث المرور الذي وقع ليلة السبت إلى الأحد الماضي باسطيل بوادي سوف .
وقد عبر بعض الفنانين عن حب المرحومة التي كانت عصامية لأب الفنون وتفانيها في عملها سواء في أداء أدوارها المسرحية أو في تصميم أزياء شخصيات العروض المسرحية .
وكان آخر عمل فني جمع الراحلة بأسرة مسرح باتنة الجهوي حسب مديره جمال النوي عرض “رهين” الذي أخرجه شوقي بوزيد وشارك في مهرجان المسرح العربي المنظم في الفترة من 10 إلى 16 يناير الجاري بعمان (الأردن) حيث صممت ملابس المسرحية .
وللفقيدة عديد الأعمال التي كان من بينها “العقد” للحسن شيبة و “التحدي” مع الكوريغرافي رياض بروال و”أمغار ثامنوكالث” أو (شيخ العقال) مع رمزي قجة إلى جانب أعمال أخرى خارج الولاية.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق