الرئيسية » مسابقة الخاطرة » مرثية الطفلة التي تشكوكم إلى الله مسابقة الخاطرة . بقلم / حكيمة جمانة جريبيع / الجزائر

مرثية الطفلة التي تشكوكم إلى الله مسابقة الخاطرة . بقلم / حكيمة جمانة جريبيع / الجزائر

مشاركة في الخاطرة :
الأديبة : حكيمة جمانة جريبيع / الجزائر
رقم الهاتف : 0021366885532

مرثية الطفلة .. التي تشكوكم إلى الله

لا تضغطْ على الزناد..تمهلْ .
اقبضْ على حبات جمرك
لا تصوبها ، قلبي الصغير، لا يحتمل
بعدما ابتلتعم الأب و الأم .
ما ذنبي يا شيخ السفاحين
وأنت تجرّني إلى المذبحة شاةً كليمة
حربك الخاسرة أو الرابحة لا تعنيني
أنا لستُ جارية..
فلا تبح نكاح المعركة ..
شهوتك وحدها المحلّلة المحرّمة.
أنا طفلة بجديلتي الصبح ..
أحلم مع مطلع الشمس بأقحوانة و أرجوحة الزهر..
و قطعة خبز هشّة .. و دمية اسمها فــلّــــة..
أحضنها كما السلام وانام
و في الغد أحلّق حمامة.. أجمع رحيق الحبّ
أسكبُه في صدور العطاش و الأيتام
لا تضغط على الزناد..
مـــاذا بـعــد ؟ا
والفرسان قد ذبحـوا..
و الموت .. مغتصب.. مصلوب
في السر و العلانية ..
سلبوه هُنيّة الوداع و أريحية الفراش الأخير
سلبوه حرمة الإحتضار..
هي ذي أرضي ..
يقتلون فيها المسيحي و السني ..
هل القتل عندكم هواية .. ؟
لا تضغط على الزناد..
ارحم ضعفي ..ارحم تشردي .. فأنا بلا عنوان
ما بقي لي غير وردتين ذابلتين من أبناء الجيران
هما على ناصية الطريق تبكيان نزفهما..
و بعض أغنيات على أفواه الحمام
ألا تبصرون نزف الزنابق..
أرجوك .. تمهل..
لي أخ صغير اسمه ماجد
عمره خمس جمرات
شدّ الرحال من حلب إلى شبعا
جـائـع .. ظـمـآن..
امهله اللقمة .. والجرعة.
امهله يحمل فردة حذائه الأخرى
لا تضغط على الزناد..
ربما ماجد هو فارس العرب..
ربما وحده يعيد ماء الوجه المراق .
لم يبق غير ماجد أشتم منه رائحة أمّي و ابي .
قُتل اهلي ..
وحيدة أنا .. بلا خارطة ..
بين راحتي غمامات خريف
و بصدري صفير عاصفة
ماذا بقي من وطني ..؟
غير دعاة الهواية
وفقهاء الجٍزارة .
تذكرت بوح جدي..
وأنا ألفّ على إصبعه المسبحة :
( درست في الأزهر..وعمّك في جامعة الأمير
و خالك في الزيتونة ، علمونا أن الله محبة..
من قايض اليوم الفطرة بالسكين..
من قايض الصحابة بالعصابة
من استباح دمنا للوضوء
ودمعنا لـنخـب الشراب و الحليب.. ؟ ) .
تمهل لا تضغط على الزناد
لا ترفع الخنجر..
لا زلت طفلة ، أقفز على الحبل
أحلم بعودة أبي
يقطف من جبيني قبلة..
ثمّ يدس في كفي سبيكة حلوى .
ماذا بقي لي غير ماجد حافي القدمين
بيني و بينه أسوار الوحل والطين
رفقا بالقدمين .. الشتاء قاسي
كانت أمي تدثره بالقطن الدمشقي
وبعدما أحرقوا بيتنا.. دثرته بقلبها المكتوي
ها نحن الآن .. بلا أرض ولا سماء
حتى الله.. قالوا :”أنه لهم.. ”
وأننا، لا ينظر في وجهنا، الله..
و سُرق منا الدعاء..و سرقت الأمنية..
في مزادات الدين..
يكتفي الأعراب بالفرجة..
بينما يعدون هم الغنيمة ..
واحد ،إثنان .. إلى ألفين جثة بمليون تصميمة
آيات البهجة مرتسمة..
يجدلون اللحى.. يضمخونها بالطيب..
يخضبونها بدم الأنبياء ..
وتعدمنا الجدائل في الساحات..
تغتال باسم الله الزنابق والنخيل..
والمصطفى قال : ” في قطة دخلت إمرأة النار”
ما بالها فتاوى الشيطان..
تدلت بطونها من بغداد إلى مصر فالشام..
تبتلعنا في الربيع وفي كل الفصول
على موائد الجِزارة ، باطباق خمس نجوم .. ؟
من علمكم قصّات اللحم العربي..
بتصاميم آخر الصيحات.. ؟
أ بني صهيون .. ؟!
أم أمريكا التي كلما جاعت..
غرست في عقر دارنا سرطانا وشيطانا ومردة
مرة ” بن لادن”
و أخرى “داعش ”
و قبلها غرست مسمارا صدئا..
و صرخت : هنا دمار نووي و أسلحة ..
عيلك اللعنة يا عاهرة هوليوود..
يا لقيطة الأمصار.. يا سالبة الهنود الحمر
الجنس والهويّة..
سئمنا لازمة السلم و الأمن
سئمنا اللحى المجدولة من لحمنا العربي
من دمنا الزكي تغرف البقاء.
تقيأنا فتاوى الشيطان..
يا مستأسدين حرروا الأقصى
امسحوا عارنا في غزة..
أو قفوا مزادات العرض .. والله قد تعبنا.
لا تضغط على الزناد ..
ربما أخي ” ماجد” نجــــا
و إلى هناك وصل..
في كفه اليمنى حفنة ذباب
هربها عن وجهيهما.. أمي و ابي
لكن البرد و الصقيع ..
خان الخطى والتعب..
تحالف مع المردة..
و مات ماجد متجمدا..
و نبتت بكفه الثانيه حفنة ذباب ..
أخي قد مات..
وبقلبه حرارة صيف و امنية
خطفها الثلج..و لعاب الكراسي
ذباب ..ذباب.. ياعرب..
رحل ماجد.
و أنا اليوم وجها لوجه..
أمام هبل .. و أبي جهل و أبي لهب..
لست أدري..
ها هو يجرني إلى خيمة الوليمة..
أعرف فقط أني لا زلت طفلة..
لم جيش القافلة ..
يقطف ثماري كل ليلة ..؟
وفي الصباح أسمعهم يصلون،
متناسين الليلة التي كنت فيها وحدي القِبلة
على مرأى من جرحي..
يدعون الله النصر
يدعونه مباركة الحكم..
و لعنة الكرسي العربي
تسفك كرامتي .. تذبجني
و أعجاز حكامنا.. أورقت
على دفء الكراسي.. أرصدة ..سياطا ..
و ألجمة، لكمِّ الخيول الأصيلة ..
لا يهم ..
إن بقينا عراة .. بلا كرامة..
ما دام الكرسي كاسيا مكسوا..
مباركا محميا ..
لا يهم ..إن صرنا فحما
لأكلاتهم الشهية..
حتى يأتي المعتصم..
وقت مستقطع..
إني ذاهبة إلى ماجد..وإلى الذين ما أذنبوا..
هناك نشكوكم الله.. وحده المنتقم..
يناير 2015

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

لن أعود إليكَ..مسابقة الخاطرة بقلم / بسمة محمد الهوارى من تونس

خاص بالمسابقة (نص من فئة الخاطرة) لن أعود إليكَ.. فيما مضَى… كنتُ أكتبُ عن حُبٍّ …

465 تعليق

  1. حينما يتألم الطفل ، تتكلم الجوارح كلها … وها هنا جاء الحديث فضفاضا ..محملا بأصعب صرخة ألم … صرخة تساوي عذابات الدنيا بأسرها . صرخة تساوى نقطة غضب من غضب الله على كل من طغى ، وسفك الدماء ، ونصب الفساد في الأرض . خاطرة مؤلمة ، وروعة من روعات الأدب ، فاضت بها أديبتا المميزة . حكيمة جمانة جريبع . أحييك

  2. ماشاء الله حقيقه لامستني من عمق المشاعر

  3. مشهد يقطر الما… أرق ما فينا يعذب واقدس ما لدينا يمتهن… الواقع المر الذي أنت أنتجه الاستبداد.

  4. عندما يكون الحديث على لسان طفل أو طفلة فكأن الدنيا ترتج من هول ما يحكي / تحكي
    خاطرة مؤثرة جدا أديبتنا الراقية حكيمة جمانة جريبيع .. وفقك الله

    • حكيمة جمانة جريبيع / أديبة من الجزائر

      شاعرناالكبير جمال مرسي
      انطباعك في خاطرتي أفرحني كثيرا
      دمت قنديلا كما عرفناك وشكرا

  5. محمد عبدالله

    بورك الابداع والقلم ، والحس المرهف . أحسنت أديبتنا الرائعة .حكيمة جريبع

    • الأديبة حكيمة جمانة جريبيع

      الأخ محمد عبد الله
      كلماتك جميلة في حق هذه الخاطرة
      مدينة لك بالمواصلة و الكتابة

  6. كادت أن تنطق وتشتكي إلى الله .. استمتعت بها حد النشوة والبكاء . أحسنت أديبة حكيمة

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الأخ حسام مصطفى
      الله لا يبكيك و لا تشوف حزن
      كتبت ما شعرت به و ألمني كعربية واقعنا المتعفن
      الله اجازيك كل الخير على صدقك

  7. جميلة جدا … ومؤلمة أكثر . أدام الله في الابداع ..

  8. من أجمل ماقرأت في عالم الخاطرة .. شكرا لك أستاذة حكيمة

  9. عبد الإله اغتامي

    نص كبير وقوي يستحق التنويه والتقدير على المجهود المبذول فيه من طرف الشاعرة . مودتي وتقديري سيدتي …تحياتي…

  10. رائد حسين عيد

    الأديبة حكيمة جمانة جريبيع

    نص موجع حقا .. أين نحن من هذا العبث ؟.

    حسبنا الله ونعم الوكيل!

    • رائد حسين عيد
      مصيبتنا كبيرة يا أخي كنا نتزاحم طوابير على رغيف أو أي مادة إذائية
      اليوم نتزاحم على الفرجة و منظر الرؤو س المصطفة كل يوم
      دون شعور.. موت روح تحقق وتم و وصل أولئك إلى المبتغى
      مشكور على التعليق

  11. المبدعة حكيمة..انسيابية راقية جدا في خاطرة تفوح سحرا وجمالا..شكرا لك..

  12. لـ كل تلك الزنابق , التي قطفت بمنجل الظلم , انحناءة و دمعة , بوركتم و يراعكم القيم , وفقكم الله

  13. هارون غزي المحامي.

    الأديبة المبدعة أشلعت نار الحزن المتظلي في كبد كل عربي وشحنته بالإكتئاب لما ينال الأمة من تمزيق و تشريد حتي الطفولة لم ترحم.
    دموعي انهالت وماتزال والأمل في ان توقظ خاطرتك روح المقاومة المتحدةوالدفاع المعتصمي المشترك.
    لله درك من مبدعة.

  14. بوح رائع و احساس غامر و شعور بالمسؤولية تجاه هوية ، بوح يصل مباشرة لأفئدة متناوليه ، احسست بصدقك ، ﻭﻛﺄﻥ ﺍﻟﻮﺟﻊ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺴﻜﻦ ﻗﻠﺒﻲ أخذت منه نسخة ، … شرفت بقرائتي لترجمات احساسك ..

  15. الواقع مؤلم جدا وكلماتك أديبتنا القديره قد لامست جروحنا بشد فياليت شعري لو ان لنا حاكما كصلاح الدين ينتقم لنا ولكن هيهات هيهات بوركت يداكي

  16. عبد القادر قلاب ذبيح

    يعني ما شاء الله موضوع في قمة الإبداع !
    ما عساني أصف جودة اللغة و هذا الموضوع الهادف الذي يعالج العديد من القضايا الإجتماعية ! فعلا يا أستاذة حكيمة جمانة جربيــع أنت ملكة الأدباء يا مبدعة !

  17. عبد القادر قلاب ذبيح

    موضوع رااااائع !

  18. عبد القادر قلاب ذبيح

    بارك الله فيكي يا فصيحة اللسان !

  19. موضوع جد هادف، فعلا بعض المقاطع أثرت فيَّ لدرجة البكاء ! أنت فعلا متميزة يا حكيمة جمانة جربيع…. فعلا تعجزين اللسان عن التعبير وااااااااااااااااو

  20. بوح رائع و احساس غامر و شعور بالمسؤولية تجاه هوية ، بوح يصل مباشرة لأفئدة متناوليه ، احسست بصدقك ، ﻭﻛﺄﻥ ﺍﻟﻮﺟﻊ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺴﻜﻦ ﻗﻠﺒﻲ أخذت منه نسخة ، … شرفت بقرائتي لترجمات احساسك ..

  21. نسيمة بن عبد الله

    حكيمة جمانة جريبيع تمسك في نصها على الجرح وتمضي تستنهض الهمم النائمة وتستدعي الارواح الغائبة تحكي مانراه وتقول مالم نقله انها اديبة مبدعة كما دائما نقرا لها فلا نمل القراءة

  22. المبدعة حكيمة جريبيع: رائعة حين تجتمع غواية الشعر و وعي الرواية..

  23. ابراهيم الرفاعي

    جمانة مبدعة كعادتك,تلامسين الواقع بفن وجمالية,
    الحرفة لديك فن ,يسر من يقرأ لك
    وفقك الله

  24. عبد القائم هاشمي / مراسل صحفي

    المبدعة جمانة جكيمة جريبيع
    نص مشحون بالعواطف وبالجراحات التي للأسف توجعنا
    ونحن نعيش في هذا الصمت القاتل صرنا مقتولين مرتين
    كم جميل وانت تجمعين بين العقل و الوجدان تستنطقين الطفولة
    التي دفعت أكثر من غيرها في هذه المأساة..الله اوفقك

  25. و الله يا أستاذة انت دائما متألقة و رائعة كالعادة, و الله خاطرة رائعة و مأثرة جدا , حتى أني أشتقت إلى أيام تدريسك لي بالتوفيق إن شاء الله

  26. ياسلام على هذه الكلمات الحساسة مزيدا من التألق والنجاح أختك كريمة

  27. يييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييالله

  28. أستاذتنا الرائعة جمانة … خاطرة اكثر من رائعة… قطعة فنية مميزة مؤثرة مؤلمة
    فعلا لقد كنت متألقة فيها و مبدعة كعادتك

  29. احييكي ع رقة مشاعرك كلمات رائعه و تؤثر ف رئها

  30. احييكي ع رقة مشاعرك كلمات رائعه و تؤثر ف قارئها

  31. زهرة بن ديب/ ناشرة

    المبدعة حكيمة جمانة جريبيع
    نصك أبكاني حرك أشجاني
    حروفك من جمر أحرقتنا كما أحرقتا
    الواقع العربي المتردي ..نموت بالجملة
    والصمت وحده المنتصر.. هل من سامع لصرختك ؟
    نأمل لك كل النجاح والتوفيق

  32. عباس زياد مهندس اعلام الي

    اختي حكيمة النص يعالج واقع مرير نتمنى لك النجاح ودام عطاء قلمك بالابداعات

  33. شكرااااااااااااااا على الموضوع الرائع ابدعتي

  34. نص مؤثر يحكي عن معانات تعيشها الانسانية ويبقى الحكم لله للاقتصاص ربما نجد في حكم السماء الدالة المنشودة وفقت باذن الله

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الشاعر الجميل زين الدين بومرزوق
      كلماتك قلادة في جيدي ممتنة

    • حكيمة جمانة جريبيع

      أديبنا الراقي زين الدين بومرزوق
      شكرا لتعليقك و كذا لتجاوبك مع الموضوع

  35. ماشاء الله داىما مبدعة استادة بالتوفيق

  36. محي الدين بن نعوم

    نشكر الأستاذة حكيمة جمانة لتنبيهنا لوجود هذا الموقع الجميل لقد انرت بصائرنا

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الأخ محي الدين موقع همسة من أجمل المنابر الثقافية .. و شكرا لتعبيرك على الاعجاب بمجلة همسة

  37. قرابصي محمد الهادي

    السلام عليكم
    استاذة استاذة مبدعة مبدعة
    مشــــــــــــــــــــاعر جميل احسست بما كتبتي شعور جمل
    اشكرك على هذا القلم الجميل اتمنى لك التوفيق

  38. سومة نجاعي/ عاشقة الحرف العربي

    الأستاذة الأديبة حكيمة حمانة جريبيع
    نص موجع حقا ..كلماته مؤلمة
    تظهرنا ككبار ضعفاء أمام الصغار الذين
    يدفعون الضريبة يوميا في وطننا العربي
    اصرخي علّ صوتك يصل
    بوركت

  39. هيثم النوبي

    لخصت حال العرب في كلمات موجزة بليغة .. حقا ﻻ يهمهم ان صرنا فحما
    تحياتي للكاتبة على الموضوع الرائع

  40. عقيلة رابحي

    نص رائع ومتميز يغوص في وجع الوطن العربي …عالم من المشاعر والأحاسيس الجميلة مثلما عودتنا عليه المبدعة حكيمة جمانة جريبيع هي الحروف المتوهجة والكلمات الرنانة نحس بالفخر عندما نقرأ نص حكيمة التي كنت شاهدة على تألقها في الملتقيات الفكرية والأدبية في بلادنا … نتمنى لها المزيد من التألق
    عقيلة رابحي عضو البرلمان الجزائري/كاتبة /صحفية / رئيسة المنتدى الوطني للإبداع الأدبي 2004/2012

    • حكيمة جمانة جريبيع

      شكرا الكاتبة و الاعلامية والبرلمانية عقيلة رابحي على هذه الشهادة التي توجتني بها

  41. سارة النوري / معلّمة مدرسة

    نص الخاطرة نابض بالألم يا مبدعة حكيمة لأنك وضعت يدك على جرح ما كنا لنشعر به بنفس الدرجة لولا كلماتك المشحونة بالدم وكل الوان الألم التي تعاني منها شعوبنا العربية خاطرتك تحتاج إلى قراة تلو القراءة لنحس بانسانيتنا الضائعة فينا وننسى أنانيتنا و بذخنا اليومي الذي ضيع أمتنا العربية.. المزيد من العطاء و التألق و تمنياتي لك أيتهالاالمبدعة الأصيلة بالتوفيق

  42. من اجملت ما قرأت خاطرة جد جد رائعة …. لمست مشاعري تحية كبيرة لك

  43. بارك الله فيكي مبدعة خاطرة و لا اروع 3>

  44. سناء مساري / طالبة جراحة أسنان

    أيتها المبدعة
    خاطرة حزينة تصور حزن أمة
    بلوعة وحرقة وصلت إلى قلبي كلماتك
    بالتوفيق لك

  45. مها ناصري / كاتبة إعلامية

    تحية تقدير لقلمك الصادق
    أجمل ما في الخاطرة صدق كلماتها
    التي تصل إلى القلب مباشرة
    مرهف شعورك .. سدد الله خطاك

  46. مها ناصري / كاتبة إعلامية

    تحية تقدير لقلمك الصادق
    وكلماتك الجميلة النابضة بالألم
    دام عطاؤك موفقة

  47. كمال عريب / طبيب

    أستاذة حكيمة جمانة جريبيع
    هزتني هذه الخاطرة و أثرت في ّ
    حدّ الانصهار.. كم نحن ضعفاء و الطفل يموت
    و لا نحرك ساكنا بوركت

  48. الــسعــيد مــرابــطي

    لــيس باستــطاعتــنا كتــابة كهــذه إذ لــم يســكننا الأدب والــمعــاناة.
    ولا بــمقدورنا نبــش النــفس البــشرية الــغاصة بمــواجع الأرض ، إن لم يسكــننا الــصدق النابت فيــنا.. والــذي وحــده يفــجع لــموت الإنــسان بأبشــع الــطرق.
    نــص مــوجع ! عــلى القــلب الــرهيف أن يحتــاط مــن ذبحة صدره …أن يمسك علــيه نــفسه قــليلا حتــى لا يــرتاب بين الــوجــع وكمـادات الــكلام.
    يستــحق هــذا النــص التــرشيح للــفوز..وعــن جدارة.
    لا انــقطع الــشلال استــاذة جــمانة!

  49. عبد الرحمان مرابطي

    نــص يارع!
    لغــته ضـامنة للمعاني وموفية للمقاصد.
    المتخيل واسع… والألم المــبثوث في نــفس الطفلة شــاهق!
    إنــها مــأساة الإنسان الــمحكوم علــيه بالموت قــبل أن ينطق..مــا أتعسنــا!
    تستــحق هذه الــخاطرة الفوز بالمرتبة الأولى بلا شك.
    شــكرا أستــاذة على هذا النزف الصادق.

  50. سعاد الجندي

    يا شمس الأدب، أحييكي على هذه المقاطع الذهبية !
    كل من حولك محظوظ لوجودكِ يا أختي جمانة، أتمنى أن ألقاكِ يومًا يا مبدعة. تحياتي…

    • حكيمة جمانة جريبيع

      العزيزة سعاد الجندي كلماتك أثرت في كثيرا إن شاء الله يكتب لنا اللقاء

  51. نص ألماسي يعالج الواقع ! أنت جوهرة يا حكيمة جمانة جريبيع <3
    في الحقيقة قرأت العديد من نصوصك و كتبك لكن هذا النص مختلف تماما، رائع من حيث اللغة و الفصاحة لكن بالمقابل مؤلم جداااااااااااا اللهم أصلح مجتمعاتنا !
    بورك فيك ! متابعتك الوفية ماريا.

  52. سكندر شريفي/ صحفي من جريدة النهار الجزائرية

    فعلا نص قمة في الإحساس، يشد كل من يلقي نظرة عليه. بارك الله فيكي يا أديبة جمانة جريبيع كل التوفيق و النجاح في هذه المسابقة !

  53. يسرى عبادي / طالبة جامعية

    بالرغم أني لا أحبذ مطالعة هذا النوع من النصوص، إلا أن أسلوب القصيدة شدني بشكل غير طبيعي !
    أين أجد مؤلفاتك يا أديبة حكيمة جمانة جريبيع ؟ أرجو الرد من فضلك لأني فعلا أعجبت بطريقة و أسلوب كتابتك و روعة تعبيرك العميق و المليئ الإحساس !

  54. رضا عيسوق / طالب بمعهد البيولوجيا

    المبدعة حكيمة جمانة جريبيع
    يعجز لساني عن أيّ تعليق أمام قوة حروفك
    التي أثرت في كثيرا .. أعجبتني الخاطرة و بصدق
    الله ا وفقك في التعبير عن قضايا أمتنا .

  55. يسرى عبادي / طالبة جامعية

    من فضلك يا مدام أنا أريد ردًا على سؤالي، أين أجد مؤلفاتكِ ؟ و شكرًا

    • حكيمة جمانة جريبيع / أديبة من الجزائر

      العزيزة يسرى عبادي
      تحية تقدير لك وشاكرة لك هذا الاهتمام
      لدي ثلاث اصدارات في القصة القصيرة
      طبعت كلها في الجزائر العاصمة تجيدنها في
      المكتبة الوطتية وباتحاد الكتاب الجزائريين..تواصلي معي
      على الفيس .. العزيزة يسرى ممتنة لروحك الودودة المتعطشة
      لأبجدية النقاء

  56. لاميس بن ناصر / موظفة في البريد والمواصلات

    المبدعة حكيمة جمانة
    لست ضليعة في الأدب
    لكن اقول بلغة البسطاء أن نص خاطرتك أثر فيّ
    و بعد ان أنهيت قراءته بقيت حزينة ..
    أتمنى المزيد من الابداع بهذ النوع و وفقك الله

  57. فريال عبّاد / طالبة حقوق

    أستاذتنا حكيمة جمانة جريبيع
    قرأت لك فيما سبق و ها أنا اقرأ نصك
    الجديد هذا بشغف.. دائما نصوصك ذات قضية
    تمنياتي بالنجاح

  58. مهدي جعفري / مدرب رياضة بدنية

    أستاذة جمانة
    خاطرة قوية كلماتك تدل على مران ودربة
    في عالم الأبجدية.. الفوز إن شاء الله

  59. الأسعد الجميعي

    إن مأساتنا الكبرى نحن العرب هي سطحية فهمنا لكل الظواهر والقيم وفي مقدمتها ديننا الإسلامي الحنيف، هذه الخاطرة الصادمة تذكرنا بأننا قطعنا أشواطا كبيرة إلى الوراء. شكرا
    سيدتي الفاضلة وإلى الأمام.

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الشاعر الجميل الأسعد الجميعي
      فهمت الرسالة المقصودة .. و هذا بالنسبة لي النجاح الأكبر

  60. الأديبة حكيمة جمانة جريبيع..هي وحدها من تمسك بريشة الإبداع الجميل ..تشكل خربشات على مقاسها ..تحملها من الألوان ما تلج الى الداخل ذون إستئذان، تمنحنا جدارية ..مرة للبوح الجميل ..ومرة للصمت الساكن فينا..من غير هذه الطفلة المشاكسة يحمل الجرح الآخر ..الألم الآخر ..القادم من الظفة الاخرى..البراءة تقاسيم حروفها ..الدمع قافية.لبحر هائج ،ثائر ..موسيقاه على ايقاع الصبا ..معلنة اهاتها ..انكساراتها ..تمردها ..خوفها ..شجاعتها ..آمالها. صديقتي المبدعة ..أحييك على هذه المعانقة الحميمية لنزيف الروح ..تستحقين كل كل النجاح ..متالقة كعادتك في ملامسة الانا ..تتحسسين ذاتنا وذواتنا بكل مافيك من محبة وطيبة ..بالتوفيق.
    ..

    • حكيمة جمانة جريبيع

      العزيزة الشاعرة نصيرة مصباح وحدها الطفولة التي تسكنني ملهمتي

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الشاعرة القديرة نصيرة مصباح كما تعرفين الطفولة الت يتسكنني وحدها ملهمتي

  61. حسام جليل / موظف في شركة

    أديبتنا حكيمة جمانةجريبيع
    نص لفحنا بحرارة حزنه الذي يحكمنا على تقصيرنا المفرط في حق الأبرياء يقول لنا بطريقة غير
    مباشرة ( متى تستيقظوا .. و الخراب يزحف ليكون شاملا ..)
    نأمل ان تحد صرختك آذان صاغية.. قلمك أعطى الأمور حقيقتها دون تزويق .. إن شاء الله النجاح يكون حليفك..

  62. محمود فغالي / كاتب ضبط لدى المحكمة

    أديبتنا المتألقة جمانة
    نصك موجع .. تمريرك للمبضع على جرجنا زاد في نزيفنا ، فتألمنا
    كلماتك سهلة موحية وصلت من اقرب طريق نتمنى لك التوفيق

  63. نصر الدين باخة / شاعر بالفرنسة

    ماذا اقول استاذة واللغة عاجزة c’est merveilleux

  64. فاروق زايدي

    أستاذة مبدعتنا جمانة جريبيع
    نحييك تحية تقدير على هذا النص المؤثر بموضوعه و الساحر بلغته ..موفقة إن شاء الله.

  65. محمود فغالي / كاتب ضبط لدى المحكمة

    أديبتنا الرائعة
    قلمك شرف للأمة العربية ..يزيدها جلالا ..أين لنا اليوم من أقلام جريئة
    تخدم قضية هادفة.. حظ سعيد

  66. عزالدين سهالي /مستشار تربية

    الأديبة جمانة
    خاطرة هادفة كلماتها موجعة لا مست وجداننا
    بالتوفيق

  67. صليحة بركاني/ أخصائية ديكور

    الله عليك ياأستاذة كلماتك نقلتنا إلى صلب القضية التي نعيشها يوميا دون أن نحرك ساكنا .. حركتنا الكلمات أكثر مما يحركنا الساسة .. النجاح باذن الله

  68. رياض تامر /مهتم بالموسيقى

    أيتها الأستاذة
    صفعتني كلماتك وضعتني وجها لوحه أمام الجرج
    هل لنا في هذا الزمن من منقذ.. لا بد أن تتحول الكلمات إلى حقيقة
    حتى نتخلص من غبننا .. بالتوفيق

  69. نوال جريبيع / محامية

    أختي جمانة
    خاطرة رائعة بحق تستحق القراءة
    بعين ثاقبة وتسليط الضوء على أبعادها الفكرية والفنية
    الله ابارك ..شرفتينا

  70. شريف مسعودي

    أديبتنا ذكرتيني بقصيدة نزارقباني :
    يا وطني الحزين
    حاولتني في لحظة
    من شاعر يكتب شعر الحب و الحنين
    إلى شاعر يكتب بالسكين..
    خاطرتك تفضح ألمك و جرجك مكتوبة بدمك أكثر من حبرك
    الله يسدد خطاك ويحقق مقصدك

  71. زكريا حجاج/ كاتب إداري

    أيقونة الحرف جمانة
    من يقرأ لك يبقى أسير كلماتك لفترة تمتد به في جو النص
    نصك متميز يحتاج النجاح ..موفقة

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الأخ زكريا ممتنة لمجلة همسة لأنها عرفتني بقراء مثلكم

      • وتلك هى رسالة همسة والغرض الأساسى من المسابقة

        • حكيمة جمانة جريبيع

          و الله رسالة سامية لأنها فتحت لنا أفقا أرحب مما كنا نتصور فاق كل مواقع الزيف والرياء التي هدمت روح الثقافة.. هنا جمعت القراء على الذوق الرفيع وتحققت بذلك غاية هذا المنبر الإعلامي و هو جمع شتيت المثقفين العرب الذين فرقتهم الظروف و بعض السياسات.. فوجدتنا همسة و أعادت ترتيب البيت العربي بأنامل المحبة و المصير الثقافي المشترك ..بهويتنا العربية نتحد أكثر ..
          لكم تقديري طاقم همسة..الكلمات بحق باردة لا توفيكم شأنكم ولا وصفا ..موفقين لخدمة أمتنا الجريحة يارب

          • أتابع كل التعليقات التى ترد المتسابقين وأسعد بها كثيرا لأنها حققت الهدف الذى من اجله اقيمت المسابقة وسأخبرك امرا ياصديقتى أن كل هذا نتاج مجهود فرد واحد وهو رئيس التحرير فتحى الحصرى والذى يقوم على كل كبيرة وكبيرة فى المسابقة حتى انتهاء آخر لحظات المهرجان

  72. سعاد غديري / طالبة أدب

    خاطرة وصلت إلى قلبي و أنا أقرأها بشعور قاتم وظل همسها متواصل في صدري
    الله الله على هذا النوع من الكتابات التي تندرج ضمن السهل الممتنع .. لك كل النجاح الذي يليق بمقامك

  73. نص هادف في لغة امتزجت بواقع الحال
    بالتوفيق ان شاء الله

  74. أديبتنا جمانة حكيمة
    خاطرة تصميمها جميل مبني على دعائم قوية من واقعنا المرير
    شاهقة بصدقها .. أتمنى لك النجاح

  75. فاكية صباحي

    موفقة أختنا الكريمة حكيمة جمانة ..وفقك الله وسدد خطاك

    مع أصدق الدعوات

  76. سيدة الكلمة الموقف والقضية
    الأخت جكيمة جمانة جريبيع
    و صلت الرسالة إلى قلوبنا بحرقة.
    خالص تقديري لقلمك المتمير..النجاح إن شاء االله

  77. يا أستاذة أنت مفخرة لعروبتنا و لأدبنا الذي تتناولين فيه قضايا جادة لا قضاي الترفيه و التسلية التي تهدم فيناروح المسؤولية .. والنار تطوقنا من كل جانب
    نريد أدبا من هذا النوع .. موفقة

  78. سيدتي الفاضلة
    خاطرة جميلة بموضوعها ولغتها الشعرية
    نتمنى لك التوفيق

  79. ماجد جهيد طالب

    أديبتنا جمانة
    موضوعك جميل صغتيه بلغة مؤثرة تمنياتي بالنجاح

  80. ماجد جهيد طالب

    أديبتنا جمانة
    موضوعك جميل صغتيه بلغة مؤثرة تمنياتي بالنجاح

  81. سندس عدواني طالبة

    أستاذتنا الرائعة ..خاطرة جميلة شدتني بأسلوبها الجذاب ..إن شاء الله تتوفقي

  82. سندس عدواني طالبة

    يا رائعة .. يا أختنا حمانة
    نص خاطرتك جميل تناولتيه بأسلوب مؤثر ..تصل كلماته إلى الوجدان
    نتمنى أن يكون النجاح حليفك

  83. سندس عدواني

    تحية تقدير لقلمك الماسي ..موضوع جاد و لغة جذابة
    نتمنى لك التوفيق

  84. صوريا بن دياب تقنية في الإعلام الألي

    يا أيتها المرأة الواعية حركت فينا الجرح بكلماتك المؤثرة حقق الله مبتغاك

  85. خاطرة تحمل رسالة بمضمون هادف
    و بشاعرية فائقة الله يوفقك

  86. الله عليك يا مبدعة خاطرة قمة الروعة
    يسلم لسانك وقلمك

  87. كمال عواني تقني الكترونيات

    ماعساني أقول ؟ نص رائع رغم حزنه لغته تصل إلى القلب
    نأمل لك النجاح والتوفيق أستاذة جمانة قي إبداعك

  88. فاروق زعيم

    الخاطرة تكاد تنطق بحمالها
    ياأديبتنا المتميزة ..فكرك نير وأسلوبك يفهمه النخبة والعامة بالتوفيق

  89. جميلةزايدي أخصائية نفسية

    خاطرة تكشف حزنك يا كتبتنا وتصور ألمك بصدق نحو الأمة وما تعانيه من دمار
    كل حرف يقول أنك تعاني بنفس الدرجة التي يعاني منها الدي يعايش الأزمة يوميا
    البقاء لهذا القلم الحر الجرئ موفقة إن شاء الله

    ,

  90. عائشة مصمودي معلمة إبتدائي

    لم نجد أروع منك ياحكيمة في التعبير عن معاناة الطفل العربي في واقعنا المنهار
    تحية تقدير لقلمك

  91. صابر جلولي طالب هندسة كهربائية

    جميلة كلماتك الحزينة برسالة هادفة وراء كل كلمة الم يفضح تخاذلنا
    دمت بهدا الصدق

  92. شمس الدين باخة

    نصك جميل يا أستادة وكفى …موفقة

  93. قطر الندى عبسي مساعدة تربوية

    نص في القمة فكرة وموضوعا ولغة
    تسلمي أستاذة

  94. شمس الأصيل دزيري طالبة

    استمتعت بحق و أنا أقرا الخاطرة لما فيها من جدية الطرح و صدق الشعور بورك فيك ..النجاج إن شاء الله

  95. سلمى بلقصير

    موضوع هادفة تناولتيه بلغة هي من السهل الممتنع
    تمنياتي بالنجاح

  96. sihem تلميذة بكالوريا

    جميلة جدا خاطرتك لغتها رائعة لك كل الفرح

  97. وردة لغريب استاذة فرنسية

    الله عليك يا جمانة قلمك يكتب بحروف من جمر يحرك حزننا لنفعل شيئا للأبرياء
    دمت ثائرة

  98. سهاد أبو الندى فلسطينية بالجزائر

    كلمات خاطرتك جميلة يا أستاذة أبكتني كثيرا يارب يسمعها كل عربي
    و يعيش في أحواء هذا النص الله يسدد خطاك

  99. فهيمة قاسمي محاسبة

    ما أروعك .. ما أبلغك لن أقول أكثر

  100. مديحة صياد خريجة كلية أدب عربي

    جميلة دوما كم عرفناك أستاذة لكلماتك وقع خاص

  101. مديحة صياد خريجة كلية أدب عربي

    مدهشة دوما كم عرفناك أستاذة لكلماتك وقع خاص

  102. ياسر منصوري طالب

    سيدة الابداع الصادق خاطرتك ألمني كل حرف فيها ..كيف كتبتيها بهذه النار يا أستاذة جمانة ؟ أي حرف هذا الذي يحيل الجرح نبضا .؟ موفقة

  103. أسماء بن عباس موظفة في الجامعة

    خاطرة مؤثرة حقا تصور واقعا مريرا
    يعيشه الطفل العربي اليوم ..لك النجاح باذن الله

  104. سمرا حاجي تلميذة

    شكرا أستاذة على هذا الموضوع الجميل

  105. نص موجع كتب بلوعة وحسرة كل حرف فيه يصرخ لكن لا حياة لمن تنادي؟

  106. سعيد عاشور مهندس

    خاطرة رائعة على مستوى الموصوع و اللغة باتوفيق

  107. مليحة بزاف برافو يا أستادتنا

  108. جليل بوزيان

    نص في غاية الروعة استمتعت بقرائته

  109. جمال بن زاوي

    ما أروع كلماتك تفاععلت معا كثيرا ربي انجحك

  110. عيسى بورنان

    خاطرة تصرخ من الوجع..حزينة كثيرا كم حزين قلمك وجاد بلغته القوية

  111. عصام بدري طالب بكالوريا

    قوية ومؤثرة خاطرتك دام إبداعك أستاذة و موفقة إن شاء الله

  112. نص معبر بقوة عن أزمة كبيرة نعيشها و لا نتكلم و الأطفال الأبرياء يدفعون الثمن ..لك كل الحب

  113. لا ميس بو سديرة

    رائعة أنت يا مبدعة حكيمة اله اوفقك

  114. عبدالعالي سراج

    نص يعجز اللسان عن التعليق عليه فهو أكبر من أي تعليق

  115. عاادل رباع تقني سامي في الصحة

    أستاذتنا المبدعة كلنا يعترف بقلمك و ينحني له إجلالا موفقة

  116. حسين بن مهدي

    كتابة هادفة وجادة ..نحن في حاجة إلى مثل هده الموصوعات كرهنا المواضيع الترفيهية كيف نرفه عت أنفسنا وغيرنا يموت؟ تقبلي تقديري لحرفك النير

  117. حفيظ غديري معلم طور متوسط

    ماشاءالله على نصك كله إحساس و تعبير صادق

  118. منيب بن زادي تلميذ

    رائعة يا مبدعتنا و قوية لغتك نتمنى لك التوفيق

  119. فتيحة غربي مستشارة تريوية

    نص مؤثر حقا الله ابارك في قلمك

  120. موفقة و مشكورة على هده الخاطرة الصادقة

  121. سميرة صبيحي

    كلماتك تغني عن كل تعليق ما أصعفنا أمامها

  122. يا لها من تحفة فنية و رسالةهادفة موجهة لنا جميها علنا نفعل شيئا

  123. ياسين مرابط مترجم

    المبدعة الأستاذة جمانة حكيمة جريبيع
    نص ممتع للغاية بأسلوبه السلس بعذوية لغته..يفخامة فكرته

  124. سليمان عزبز

    نص حافل بالمعاني الانسانية التي تكشف عن سمو روح مبدعتنا

  125. في منتهى الروعة هده الخاطرة وإن أبكتنا لا بأس حتى نشعر بما يعانيه إخوتنا في سوريا و العراق و غيرها من الدزل العربية..جميل جدا هذا النص

  126. خا طرة أراها تحفة فنبة وفكربة

  127. يكفينا صمتاهكذا صرخت جمانة بخاطرتهاالتميز علامة خاصة بك فيما تكتبين

  128. لهذه الخاطرة ألق خاص بريق خاص لطبيعة موضوعها الذي طرحته الكاتبة ببراعة دون أن تخشى لومة لائم لك باقة ورد وتحية عبقة

  129. رائعةكلماتك مؤثرة وصلت إلى روحي بحرارة شكرا

  130. لا أستطيع التعبير أمام قوة كلماتك وأشراقة روحك التي تراءات لي من كل حرف

  131. حروف ساطعة و ثورة طالعة من السطور على وضع متردب
    الله ابارك في قلمك بامبدعة

  132. خاطرة مؤثرة أبكتني ألهبت صدري بالتوفيق لك ياأيتها الأديبة الرائعة حكيمةجمانةجريبيع

  133. خاطرة مؤثرة ألهبت صدري بالتوفيق لك ياأيتها الأديبة الرائعة حكيمةجمانةجريبيع

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الله يحفظ أمتنا العربية يا نهاد و يحفظ كل غيور على إستقرارها و أمنها و عرضها

  134. رائعة بكل معاني هذه الكلمة الصغيرة بحروفها الكبيرة بمعانيها

  135. نص مشحون بالوحع الذي يقول لنا أننا ضعفاء و الصغار كبار..لك النجاح مني

  136. نص ثائرعلى واقع ماسوي يذهب ضحيته الأطفال الله احقق مبتغاك

  137. خديجة مهني مربية روضة

    نص الأستاذة الأديبة جمانة رائع لما يتضمنه من قيم جمالية و فكرية

  138. أمينة سهالي طالبة

    رائع جدا نتمنى لك التوفيق أديبتنا

  139. مروة جابري من معهد الفنون الجميلة

    نصك لوحة حميلة رسمت بألوان الواقع الحزين موفقة جمانة

  140. أسماء حامدي من معهد الفنون الجميلة

    كل حرف في خاطرتك لونتيه بلون حزين من صور الواقع المؤلم

  141. رائعة جدا دام ألق قلمك

  142. زبير ناجي مهندس

    خاطرة ذات دلالات عميقة لا يدركها إلا عقل واع

  143. موجعة كثيرا الله اوفقك

  144. عيسى عماري تقني في التغذية

    خاطرة جميلة لغة وفكرة عرفت كيف تصغينعا في حلة أسلوبية جذابة

  145. أمرم دعاس طالب ثانوي

    مؤثرة بموضوعها ساحرة بلغتها

  146. أكرم دعاس طالب ثانوي

    رائعة بفكرتها ساحرة بأسلوبها

  147. عبد الرزاق حجاج موظف

    خاطرة مليئة بالحزن تحرك حزننا الصامت حتى نعيش للحظات ما يعانيه الأخرون

  148. سميرة زين طالبة جامعية

    نص مؤثر حقا أكبر من أي تعليق صادق إلى درجة لا يمكن وصفها نتمنى لك الفوز

  149. نهى دريدي تلميذة

    نص جميل أعجبني كثيرا وتجاوبت مع كل كلمة فيه

  150. أسيا جودر طالبة

    فكرة الخاطرة جديدة لم يتناولها من قبل كاتب آخر.. من يتكلم عما يعانيه الطفل في زمن محنة الأمة العربية؟

  151. عبد العزيز حمدان

    خاطرة جــــــــــــــــــــــــمـــــــــيــــــــــــــــــــــــــــــــــــلة الله ابارك لك في هذا القلم الرائع

  152. عبد العلي قادري أستاذ ثانوي

    خاطرة موحية بجمال فكرتها وسحر لغتها الذي يتوغل إلى النفس فيشرحها و يشعرها بأن هنا في هذه الحياة من يفكر في مآسي الأخرين من المستضعفين الله اوفقك

  153. فهيم اسطامبولي

    رائعة جدا هذه الخاطرة

  154. هاجر بن رابح

    خاطرة باذخة من حيث أفكارها و خصبة بمعانيها موحية بلغتها لك النجاح

  155. سعيدة بن صديق

    مذهلة رائعة مدهشة ليس أكثر من هذا

  156. نورا بارش طالبة

    نص فعلا هو من روائع ما كتب في جنس الخاطرة هذه الأيام نتمنى لك التوفيق

  157. هجيرة معزوز معلمة إبتدائي

    لو كان في مقدوري لدرستها لتلاميذي لروعة كلماتها الله يسدد خطاك و يحقق لك مبتغاك

  158. خاطرة جميلة جمال لغتها و افكارها المنسجمة التي تعبر بصدق عن معاناة
    المستضعفين و خاصة الطفل في زمن تمر به الامة العربية بمحن و مؤامرات كثيرة

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الفاضل المحترم أحمد شهادتك أعتز بها و لها وقعها الخاص على نفسي ..سعدت بمرورك و تعليقك المتميز

  159. رووووعة صورت الواقع و كاننا نيشه
    لا فض فوك

  160. نيكول طرباج

    خاطرة تهز المشاعر، جد مؤلمة، لغة راقية، يظهر أنها مكتوبة بصدق و ألم و معاناة !
    أحييكي يا مدام…و لك مني خالص التقدير و الإحترام.
    نيكول طرباج / طالبة لبنانية في كلية الحقوق ببيروت

  161. خاطرة جميلة على الرغم من الحزن المتدفق بها وهذا لحزن مشروع لأنه يعكس واقعنا المعيش كما هو وبصدق. خاطرة تحيلنا على الكثير من طبقات جراح أمتنا ودمشق الجريحة نموذج حر لتسلية مصابنا. دام قلمك ونبضات قلبك عزيزتي حكيمة جمانة جريبيع

    • حكيمة جمانة جريبيع

      الأخ العزيز مصعب الجواد الأصيل و الفارس الهمام في ساحة اللغة العربية التي أثبت فيها جدارتك .. انطباعك درّة نفيسة يزدان بها نصي .. جميل أصيل يا مصعب و على رأي المتنبي ( ويبين عتق الخيل من أصواتها )

  162. كمال تمساوت

    خاطرة ..اعجبتني كثيراا .. مؤثرة مليئة بالاحاسيس

  163. كمال تمساوت

    خاطرة ..اعجبتني كثيراا .. مؤثرة مليئة بالاحاسيس جد رائعة

  164. روووعة صورة الوقع مجسدة في هاته الكلمات الرائعة .. احسنت

  165. ماشاء الله حتى تعليقاتنا هاته وكلماتنا لن تستطيع ان تجمع مدى روعة هذه الخاطرة

  166. اعجبتني .. اعجبني الاحساس و تلك الكلمات المعبرة و ذلك الوصف لحالتنا اكثر من مذهلة احسنت اتقانها ….شكرا

  167. عبد الحميد / استاذ ثانوي

    كيف لنا ان نصفها وهي مثالية كقطعة فنية خالية من الاخطاء تدهشنا بالوانها كذلك هي خاطرتك ادهشتناا

  168. لؤي/طالب بكلية العلوم النسانية

    باركك الله ابدعت فيها من كل الجهات

  169. خاطرة من عمق الروح

  170. فعلا أثّرت فيّ زادك اللّه علماً

  171. بارك الله فيك و في إبداعاتك فأنت دوما تبهريننا

  172. خاطرةمؤثرة جزاك الله كل خير على عملك الاعجازي

  173. نور الايمان.طالبة جامعية

    من اين لك كل هذا الابداع!!فانت دائما تدهشيننا بكتاباتك المؤثرة

  174. خير الدين.استاذ

    انا دائما اولع بكل كتاباتك فاني لارى كتاباتك كلوحة……فجميع رواياتك واقعية مؤثرة فلك كل الشكر و التقدير

  175. رائعة هذه الخاطرة مهما قلنا فكلماتناضعيفةفي حقها

  176. هي في الحقيقة لوحة فنية بلون الحزن و التحدي موفقة

  177. هي في الحقيقة لوحة فنية بلون الحزن و التحدي الله يسددمبتغاك

  178. جميلة جدا شعرت بكل حرف فيها

  179. أنا عاجزة امام هاته الخاطرة الجميلة ولا أستطيع التعبير عنها

  180. جميلة جداً و مؤثّرة

  181. إن ما يخرج من القلب يدخل إلى القلب،هنا لقد استمتعت و استفدت من هذا الإبداع و التّألق.الله لا يحرمنا من مواضيعك الراقية و أنتظر جديدك بفارغ الصبر و لك منّي أرقّ و أجمل التحايا

  182. مأراوع قلمك حين يصول ويجول
    بين الكلمات تختار الحروف بكل أتقان ..
    تصيغ لنا من الأبداع سطور تُبهر كل من ينظر إليها ..دائمآانتي متألقه

  183. شكرا ع الطرح المميز فعلا
    عاشت الايادي

  184. طرح رائع
    بروعتك
    كلمات ابهرتنا وراقت لنا
    ابداعك وصل القمم
    كنت هنا اتذوق الشهد
    ….

  185. بٌأًرًڳّ أِلٌلُهً فَيٌڳّ عِلٌى أَلِمًوُضِوًعَ أٌلّقِيُمّ ۇۈۉأٌلُمِمّيِزُ

    وُفّيُ أٌنِتُظٌأًرِ جّدًيًدّڳّ أِلّأَرّوّعٌ وِأًلِمًمًيِزَ

    لًڳَ مِنٌيّ أٌجَمًلٌ أِلًتَحِيُأٌتِ

    وُڳِلً أِلٌتَوَفّيُقٌ لُڳِ يّأِ رٌبِ

  186. – حرفُكَ رَبيعٌ فاتِنْ ..
    كلمات تصل الي شغاف القلوب
    وقلم متميز ينثر عطرة هنا وهناك
    الإلهام لبُ الكتابة حقا ..
    أروتني أحرفك حد الإكتفاء
    لقلبك بياض لا ينتهي

  187. د.عبد القيوم

    في سماء الإبداع حلقتي
    ولأجمل موضوع طرحتي
    ولا تحرمينا من تميزك وإبداعك
    ودمت بحفظ من الله ورعايته

  188. كلمات اجبرتني علي مشاركتكـ لاحساسي بصدقها
    وايمانا مني بقلم يختار اجود المفردات
    وبستان الكلام ..المعطره
    لك كل مني خالص التحيه

  189. …………………………………
    لكم من الابداع رونقه
    ومن الاختيار جماله
    دام لنا عطائكم المميز والجميل

  190. باقات من الورد الجوري لأرواحكم النقية.اهنيك ع الذوق
    إبداع في الطرح وروعة في الإنتقاء
    وجهداً تشكرون عليه
    دمتم بروعة طرحكم
    أكاليل الزهر أنثرها في متصفحكم

  191. سمية.استاذة

    يا لها من كلمات
    عانقت الروعة و لامست الجمال
    عندما يتم اختزال أكبر كم من المشاعر
    و طيه بين الحروف
    فهذا هو الإبداع
    أشكركِ على زخات العطر التى نثرتيها علينا
    فى تلك الأمسية الرائعة كروعة
    حضوركِ و قلمكِ
    دمتي متألقة
    أغادرُ متصفحكِ البهى
    و أنا أصفقُ لكِ عاليا”
    حرفك الراقى دوما يُطربُ مَسامِعى
    تحيتى إليكِ و تقديرى و احترامى

    • حكيمة جمانة جريبيع

      سمية الجميلة
      كم سخي هذا التعليق و أنت تنثرين رذاذه بعبق
      ذاك الذوق الذي يميزك …شكرا أخية

  192. ماأجمل تلك المشاعر التي
    خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
    لقد كتبتِ وابدعتِ
    كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها
    فكم استمتعت بموضوعك الجميل
    بين سحر حروفكِ التي
    ليس لها مثيل

  193. موضوع في قمة الخيااال
    طرحت فابدعت
    دمت ودام عطائك
    ودائما بأنتظار جديدك الشيق
    لك خالص حبي وأشواقي
    سلمت اناملك الذهبيه على ماخطته لنا
    اعذب التحايا لك

    لكـ خالص احترامي

  194. سطورك احساس وحروفك أنفاس
    أسرني نزفك وأطربني عزفك
    نبضات حروفك بعثرت مشاعري
    واصلو ابداعكم هناا
    ودي لكم ولا ينتهي

  195. تبارك الله مؤثرة فعلا تجعل العبد يقشعر و تعتبر من اللوحات الفنية التي قلت في وقتنا الراهن

  196. ماشاء الله قمة في الروعة

  197. كالعاد,إبداعٌ رائع وطرح يستحق المتابعة شكرًا لك فسلمت و سلمت مواضيعك الراقية

  198. الطاهر.استاذ

    شكر جزيلا للطرح القيم
    ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
    تحيتي وتقديري لك

  199. الطاهر.استاذ

    تَحية تلطفهآ قلوب طيبة ونقٌية
    آ‘لتميزٍ لآ يقفٌ عندْ أولْ خطوٍة إبدآعٌ
    بلْ يتعدآه في إستمرآرٍ آلعَطآءْ

    ووآصلي فيٌ وضعٌ بصمـتكـ بكل
    حرٍفٌ تزخرفيه لنآ‘
    مِنْ هنآ أقدمٌ لكـ بآقـة وردْ ومحبـة خآلصـة لله تعآلىٌ
    وٍنحن دوٍمآ نترٍقبٌ آلمَزٍيدْ

  200. عبد الرحمان

    سلمت أناملكِ الذهبية عالطرح الرائع
    الذي أنار صفحات منتدى حلاوتهم
    بكل ماهو جديد لكِ مني أرق وأجمل التحايا
    على هذا التألق والأبداع
    والذي هو حليفكِ دوما” أن شاء الله

  201. شّڳَرًأِ لًڳً ۶ـلّى أًلّمُوٌضّوِعُ أًلٌجٌمًيّلّ وِ أِلًمُفًيِدَ

  202. طرح رائع راق لي كثيرا
    وبطاقات طرحك ولا أروع. بوركت جهودك المميزة
    وجزآكي الله خيرا

  203. نقول لمن كتب هذه السطور
    بعطر والورد والبخور
    وعطرة في أرجائه يجول
    كتبتي موضوع في قمة الروعـــــــة
    جزيت خيرا إن شــــــــاء الله

  204. روعــــــــــــــــــة موضوعك أفرحتني
    سلمت أناملك وسلم إبداعك
    ودمتي بحفظ الله ورعايته

  205. موضوع في قمة الجمال
    وأضاء بجماله أرجاء المكان
    فجزاكي الله خيرا

    • حكيمة جمانة جريبيع

      وفضاء همسة استضاء بك يا هاجر ما كنت لأنشر هذه الخاطرة بهذه السرعة لولا مبادرة همسة الكريمة

    • حكيمة جمانة جريبيع

      هاجر ما كان لهذا الجمال حسب رأيك -لأني لا امدح ما أكتب – أن يصل إليكم بهذا السرعة لولا فضاء همسة الرحب

  206. أسعدتني زيارتي لموضوعك
    الله يعطيك العافية
    سلمت يداكي موضوع في قمة الروعة

  207. كفيتي و وفيتي موضوع شامل فجزاكي الله خيرا
    على هذا الجهد المبذول
    بارك الله فيكي يا أحلى وردات الحقول

  208. المعز بالله.تلميذ

    موضوع متألق بروعته
    وفقك الله ورعاكي لما يحب ويرضى
    وجزاكي خير وجعله في ميزان حسناتك

    • حكيمة جمانة جريبيع

      ما اجمل أن يتجاوب أبناؤنا من التلاميذ مع مثل هذه الكتابات و النصوص لنربي فيهم ملكة القراءة و التذوق .. تهانينا همسة لقد تحقق الكثير بهذا السبق الثقافي العربي..

  209. دائما متميزة في الاختيار
    سلمني على روعه طرحك
    نترقب المزيد من جديدك الرائع
    دمتي ودام لنا روعة مواضيعك

    جزآكي الله خيرا

  210. عيد القادر.معلم

    شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع والمميز

    واصلي تألقك والله ولي التوفيق

    بارك الله فيكي أختي …

    ننتظر منك الكثير من خلال إبداعاتك المميزة

  211. جهد مميز بارك الله فيك

    الله يعطيك العافية مجهود يستحق التقدير والثناء
    رد مع اقتباس

  212. ماأجمل تلك المشاعر التي
    خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
    لقد كتبتِ وابدعتِ
    كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها
    فكم استمتعت بموضوعك الجميل
    بين سحر حروفكِ التي
    ليس لها مثيل

    دمت بألف خير

    • حكيمة جمانة جريبيع

      ما أجملها كلمات أعتبرني ناجحة حتى و إن أخفقت هنا كلماتك توجتني بنجاج لا يوصف يا كريمة و الله عاجزة عن البوح أكثر

  213. من أنفاس لا تهدأ .. يبدأ الحديث
    وحين يعلم أنه إليكِ ..
    يلبس حلة القصيد .. وصوت النغم
    إليك أكتب .. واصابعي ترقص على لوحة المفاتيح
    تعلم انها تكتب لكِ ..
    إليكِ أكتب ..
    فلا تتركي القلم يتعذب …
    أعجبتني من أجلك سأحضر
    القمـــر على كفي
    وسأزرع الورد على خــــــــدي
    سأهديك طفولتـــــــي
    وأرقيك بشبابــــي.
    كذاك كان موضوعك
    لكـ خالص احترامي

    • حكيمة جمانة جريبيع

      كلام كبير جدا جدا أيكاني حقا و الله شاهد على أثر وتأثير تعليقك ياإيمان في نفسي

  214. نصيرة.استاذة

    على أجنحة الشوق
    تسافر بي الحروف
    نحوك. نحو إبداع ممتزج
    بالرومانسية الحالمة
    وأرخي سمعي لعزفك المنفرد
    على أوتار العذوبة
    مروري على أحرفك
    يجعلني أصل الى قمة الإستمتاع
    قراءة ناصعة الأناقة منك
    و ثناء يحملني للسحاب
    الحالمون يصعب عليهم الرضوخ
    تحت أشد الأضواء سطوعاً
    تأبى أرواحهم إلا التعلق بأعطاف خيال وردي
    روحانيتهم الجميلة تظل تغرد وحدها في سماء الواقع
    سهل على القلوب هضمها
    و على الأرواح تشربها
    تألفها المشاعر بسهولة
    و يستسيغها وجداننا كالشهد
    كذاك كان موضوعك سيدتي
    لكـ خالص احترامي

    • حكيمة جمانة جريبيع

      كلمات كبيرة جدا هي غنيمة و مكسب خرجت به من هذه المشاركة المتواضعة.. لك محبتي نصيرة و شكرا على رذاذك السخي

  215. دعيني أنحي قلمي قليلا
    أقف أحتراما لكِ
    ولقلمك
    وأشد على يديك لهذا الابداع
    الذي هز أركان المكان

  216. أحيانا تخذلني مشاعري فلا استطيع أن اكتب او اعبر
    عما يجول بخاطري، انبهارا وتعجبا بروعة موضوعك

  217. مهما افعل . ومهما احاول .ومهما أعطي
    فلا أملك قلماً كقلم فكرا كفكرك*** ولاابداعا كابداعك
    إنك تملكين قلماً و فكرا وابداعا نادراً ماوجد مثله
    تحياتي لك..

    • حكيمة جمانة جريبيع

      هديل هذا من كرمك و طيبة روحك لا زلت أتعلم من هذه الحياة.. لك باقة ورد موقعة بهمسة القلب

  218. طرح مكتمل بجميع جوانبه جعل اقلامنا
    تقف عاجزة عن الاضافة
    بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد والنافع
    كل الشكر والتقدير

  219. يوما بعد يوم تتوضح وتتجلى لنا مواهبك وإبداعك والفكر الراقي الذي تحملينه.
    اسمحي لي اختي العزيزة…….ان أرفع القبعة احتراما
    وتقديرا لك على ماتحملينه من فكر نير ومعرفة ثاقبة
    بارك الله فيك
    محبتي وتقديري لك..

  220. ما أجمل كلماتك عندما تنبعث
    من صادق أحساسك اختي الفاضلة……….
    ارتقيت ببراءة حروفك إلى علو المعاني
    رائعه هي كلماتك .. كروعتك ودائماً تأتينا بكل ما هو جميل ورائع..
    لك تحية من صميم قلبي..

  221. وجدت هنا موضوع وطرح شيق
    ورائع اعجبني ورآق لي
    شكراً جزيلاً لك .
    وبالتوفيق الدائم.

  222. سلمت الانامل التي خطت هذا الجمال .
    ونسجت من الاحرف بديع اللوحات
    دام عطائك العذب
    ودمت نجمةلامعة فى سماء الروقان

  223. حقاً تستحق التقدير على هذا المجهود الرائع والكبير
    موضوع جميل جداً استمتعت به
    ننتظر منك المزيد من الابداع
    اتمنى لك السعاده والتوفيق..

  224. يتجسد الابداع دائما في
    مواضيعك عندما يكون
    لها هذا التميز مجهود جدا رائع..
    تحياتي لك

  225. أسلوب رقيق ورائع وشفاف ومعبر باعلى درجة.انني لاأمل عندما الج موضوعك واتصفحه بشغف كبير
    وأعيش بين أحضان كلماته..
    عبرت عن مشاعر الكثير بكل رقة..
    تحية قلبية من الاعماق ابعثها لك..

  226. اختي الكريمة……..بحق وبدون مجاملة انك
    بحر كبير ملئ بالأسرار و كل جديد
    الإبداع صفة أساسية من صفاتك..
    واصلي ..

  227. جمانة.طالبة

    كما تعودنا منك في كل جديد
    نجد اعذب الكلمات واجمل تعبير ..
    تحياتي لك

  228. تسلم يمينك وروحك
    ربي يعطيك الف عافية
    ويجعله بموازين حسناتك

  229. روعة جداً ما كتبته
    واحساسك فاق كل الروائع
    لم استطيع سوى كتابة تلك الكلمات البسيطة جداً
    فتقبلي مروري ببساطته

  230. لكل منا سحر يقطنه …..

    وسحرك طغى على الحروف ….

    لك مني كل الموده والحب ….

    ولروحك باقات ياسمين ….

  231. ياشمــــــعة أضاءت المكان يا زهرة تــــــــجمّل البستان يــــا درة ، ياقــــــــوتة هـــنا قد زيّنت بعـــــــلمها الزمان ونلـــــــتقي في موكب المنى وجمعــنا يفيــــــــض بالأمان من علمــــــك البديع نجتني ونرشف العــــــــــلوم بالإيمان قد رفرفت عنادل الحمى وأسمعتنا أعــــــذب الألحان سعــــــدنا باللقــــاء نرتجي فلاحنا بصـــــحبة الأخوان خريطة العــــــلوم زُخرفت ولوّنت بأبـــــــدع الألـــــــوان عقولن قد نالت العـــــــــلا بفهمنا خـــــــرائط الأذهان أنرت بالضـــــــــــــياء دربنا في دوحة يحــــيطها الحـنان بعلمــــــــــــــك البديع نرتقي نحقق الأهداف باطمئنان

    تعودنا على كلامك و احساسك الرفيع و الساحر في كل اطلالة ?
    أتمنى من الله ان يوفقك في جميع اعمالك يا أستاذتي الغالية ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *