الرئيسية » مسابقة القصة القصيرة » همس الماضى . مسابقة القصة القصيرة بقلم / وفاء برانى من الجزائر

همس الماضى . مسابقة القصة القصيرة بقلم / وفاء برانى من الجزائر


همس الماضي
في غياهب زمن أسود، ووسط أصوات تُشبه البلبلة، وبين أنين أرواح بريئة تُزهق بلا سبب، وفي عالَم تَعفن بأنفاس خوف عالية، جاء صوتك متسللا عبر الهاتف، وصلت نبراتك يكتنفها الحذر، داعبت سمعي، ومسحت القليل من رماد الخوف على قلبي فبسذاجة طفل وعفوية براءة استرسلت في حديثك، فرُحتَ تخيرني بين اسمين، وإن كنت تُفضل سماع الاسم الذي تجد فيه بين شفتي أمك متعتك وراحة بالك، فهي عند ما تَذكُره تتلذذه أنت شهدا شافٍ لكل المتاعب، حين تنطقه تغمرك بالحب والحنان.. أنساني كلامك أيامنا الدامية التي اغبرت فيها أحلامنا بالدخان، وانشرح صدري المنقبض، وأنت تصف وقفتك البريئة على خشبة المسرح، أخالها لحظات سعيدة، شعرت فيها بالكبرياء والعظمة تحت تصفيقات الجمهور، ها هي الأيام تمر والوضع يزداد سوءا وغشاوة لَم يُفصل بين الصواب والخطأ، والحق والباطل بعد، فكل يغرد خارج السرب، بل حتى الأطيار لَم تعد تترافق أسرابا في العودة إلى أوكارها مع غسق الدجى،كنا سنعيش أجمل قصة حب لولا انقلاب الموازين، فساد ظلام الليل الأرض، وغاب النهار فهو يغمض عينيه بعد فترة قصيرة من الظهور أحيانا، يُجرح الأمن والأمان ويقرر حظر التجوال لا ننكر لَم يعد الأمن مستتبا ولَم نعد نثق بأحد، ونعتقد الجميع سيوفا تقطع الرقاب، وخناجر تذبح، وأغلبهم رصاص يخترق الأجساد، تتسارع الأيام لفك حصار الخوف ولا استقرار.. لا أدري، ماذا حدث؟ كنت تخبرني بأن دعائي لك، ولكل أترابك، لا يختلف عن دعاء أمك، أخبروني اليوم، أنك كنت تجلس إلى طاولة بالمقهى رفقة بعض الأصحاب، أسألك والدمع في عيني:لماذا أنت هكذا؟ وثقت في أمن أمضى اتفاقية انسحاب من هذه الأرض، وخلال حقبة حالكة السواد لَم تكن الرصاصة عابرة أو طائشة، كنت الهدف المقصود يا رجل الأمن أنت، نجحت تسديدتهم وكانت رصاصتان كفيلتين بقتلك، وسقوطك جثة هامدة، تسبح في دمها، سكنت مع الكثير من أبناء هذا الوطن تحت التراب، لكن بقيت أنتظر رنين الهاتف، متى تهتف لي لأهنئك بانجلاء الليل، وانقشاع الضباب وشروق الشمس الذي مسح سواد العشرية، أعدمت العشرية السوداء، ولونت سنين الوطن بالأبيض والأمن والسلام.. جالت كل هذه الأحداث بخاطري حين همس الماضي بذكريات استلها من بين تجاعيد زمنه
. وفاء براني (لويزة براني ) الجزائر

تعليقات

تعليقات

عن همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

شاهد أيضاً

رغم انف القدر . مسابقة القصة القصيرة بقلم / هيام حسن العماطورى .سوريا

للمسابقة_ قصة قصيرة بعنوان رغم أنف القدر _ الكاتبة هيام حسن العماطوري _سوريا . بدات …

38 تعليق

  1. بالتوفيق للكاتبة المتميزة لويزة براني

  2. بالتوفيق اختي و مزيدا من التقدم في دروب الكتابه

  3. مريم البتول

    من رواءع اختي وفاء براني

  4. بي توفيق اختي

  5. بالتوفيق الاخت وفاء كتاباتك جميلة

  6. بالتوفيق اختي و حبيبتي الغالية وفاء براني ومزيد من التألق والنجاح يارب

  7. من الرائع ان تقراء نصوص تجريدية تنقل الواقع اليومي لحالة انسانية تشكل جزاء من حالة مجتمع تشعر انها قريب منك ومن تفاصيلك البسيطة وتلامس بصذق المشاعر الجانب المنسي او المتناسي في اعناقك.. شكرا استاذ براني دام نبضك

  8. عبد النور خبابة

    حرف وهمس جميل بلغة سهلة العبارة قوية الإشارة، دمت ودام ابداعك ومزيدا من التميز والعطاء وفاء ( لويزة براني)

  9. قصة رائعة الحبكة مليئة بالرموز ، زاخرة بالجمال ، النسج متقن و الأفكار متسلسلة ، لا تخلو من الخيال و التجريد معا ، سهولة العبارات و المفردات تزيدها قوة ومتانة ، لا يمكن أن تخرج من قلم غير قلم وفاء براني ، دام نبضك أستاذتي.

  10. بالتوفيق للأديبة الجزائرية بنت الاوراس الاشم في ابداعتها الأدبية التي تتصف بجمالية السرد من احساس صادق تعبر عن واقع اجتماعي معاش فجميع اعمالها سوى الرواية أو المسرحية تتصف بالواقعية الاجتماعية التي تعيش وتحس بها الكاتبة نتمنى لها التوفيق والنجاح في مجالها الإبداعي

  11. و يبقى لتلك المرحلة تنهيدة لا تشفيها السنين

  12. قصة في قمة الروعة
    بالتوفيق لكاتبتنا الجزائرية وفاء براني

  13. تمنياتي لك بالفوز و النجاح
    موفقة اديبتنا المميزة

  14. وفاء براني عنوان قصصي بارز وله مكانة مرموقة وسط القصة الجزائرية والعربية وهي مثال حي للمثابرة والتألق وإثبات الوجود القصصي قصتها مليئلة بالرموز ومتأنقة جمالا بأفكار متكاملة وبخيال ساحر جذاب بالتوفيق وفاء

  15. كمال الجزائري

    رائعة يعطيك الصحة يا ابنة الجزائر رائعة جدا

  16. بتوفيق اشاء الله اخت وفاء براني

  17. كلمات راقية وافكار حساسة تاخدك لتطير بك في عالم لا يوجد فيه غيرك كانت همسة رائعة كما عهدناك
    بالتوفيق والنجاح ياتوام روحي وغاليتي وفاء براني

  18. قصة رائع من كاتبة غنية عن التعريف دائما تمتعيننا بما تكتبه اناملك ……… دمت ودام تيزك ………. بالتوفيق

  19. جزائري اصيل

    لا تستغربوا انها المبدعة ّ وفاء براني ّ

  20. كعادتك متالقة في سماء الكتابة ………. قصة جميلة من كاتبة مبدعة باناملها ……… بالتوفيق

  21. جزيل الشكر لكل الأصدقاء والأساتذة على دعمهم لي بتعليقاتهم

  22. قصة ما شاء الله تهيم بك الا ان تعشق حبكتها وتستشرف كلماتها ومعانيها المختارة كباقة ورد تناغمت مع المناسبة التي قدمت فيها

  23. موفقة وفاء المدعة

  24. ما شاء الله سلمت اناملك و دام ابداعك غاليتي

  25. قصة. متميزة..بناء. سردي. محكم..

  26. موفقة ومزيد من التألق والنجاح ، فعلا ابدعتي موفقة باذن الرحمن

  27. قصة رائعة بارك الله فيك

  28. قصة رائعة ما شاءالله

  29. قثة رائعة اختي وفاء

  30. اريج البشائر

    دائما رائعة . المزيد من الابداع والتالق ان شاء الله

  31. عبد الناصر خليفي

    بالتوفيق للاخت المبدعة وفاء براني

  32. بالتوفيق ان شاء الله

  33. بالتوفيق ومزيد من النجاحات يا رب

  34. قصة راىعة . موفقة اختاه

  35. تمنياتي لك بالفوز و النجاح
    موفقة

  36. بالتوفيق للكاتبة المتألقة وفاء براني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *