أخبار مجلة همسة

بالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنةعاجل ..ننفرد .تصدعات بالجهة اليمنى لسد النهضةوفاء الفنان ممدوح عبد العليم إثر أزمة قلبيةبالصور” مـادلـين طـبـر”  تـحصد الجـائزة الثامنه لعام 2015 بــــ مهرجان اوستراكا الدولىالحلقات المفقودة فى مقتل الصحفى تامر بدير ” مادلين طبر ”  لـــــ همسه   فريق عمل  ” ابله فاهيتا ”  موهبون” امير الغناء العربى ”  يدعو لتنظيم حفلات ”  بشرم الشيخ  “مـنـار  تـنـتـهى مـن تسجيل ” خمسة فرفشة “الإمارات لبريطانيا الإخوان جماعة إرهابية أو وقف جميع الصفقاتالحملة الشعواء ضد الفنانين  من يقف وراءها بقلم / فتحى الحصرى

انضم الى صفحة همسة على الفيس بوك

Please wait..10 Secondsمجلة همسة

مهاجر غير شرعى ..مسابقة الشعر العمودى بقلم / على جمعة الكعود من سوريا

Share Button

علي جمعةالكعـود
” مهاجر غير شرعي ”
( سورية )

متصدِّعٌ رأبَ الأسى صدْعيْ
ومسافـــرٌ زوّادتـــيْ دمْــعــــيْ
والنفسُ تدْعونيْ إلى جهــةٍ
هيهــاتَ يغْـــلبُ طبعُها طبْعيْ
أمّـيْ صرائرَ دمعِها فتحــتْ
لكنّــها لمْ تستطـــعْ مـنـْــــعـيْ
بالأرضِ عشتُ العمرَ منْغـرساً
وترابُها دفءٌ على جذعيْ
فتبرعمتْ أغصـانُ ذاكرتيْ
وتقهقرَ الغاوونَ عن قلْعيْ
واليوم يُثقـــلُ كاهلي زمــنٌ
متغطرسٌ ماكفَّ عنْ صفعيْ
وزهـدتُ في جــذْرٍ تنكَّـرَني
ورحلتُ عن جــــذْرٍ وعن فرْعِ
والحزنُ قد وشَمتْ طوابعهُ
وطـــنـاً خرافيّـــــاً بلا نــفْــــعِ
ثارتْ بوجهيْ الريحُ وانْطفأتْ
نارٌ تُحاوِرُ خيــبــةَ الشـــمْـــعِ
واليأسُ أفـــردَ ليْ سرائرهُ
لكأنَّ هـــذا اليأسَ من صُنْعيْ
والرأسُ بالأفــــكارِ مرتبِكٌ
وينــوءُ بين الطرحِ و الجمْعِ
وقْـعُ الجراحِ يكادُ يسبقنيْ
ومصائبيْ كانتْ بلا وقْـــــــــعِ
والهجْـرُ أغنيةٌ مسافــــرةٌ
ألحــــانُها قد هــدَّأتْ رَوْعـــيْ
آليْتُ أطـويْ سيرةً كُــتِبتْ
بدمي ولكنْ ليسَ في وسْــعـيْ
وصرختُ والطرقاتُ تنهرنيْ
وتَماهتِ الصرَخاتُ في سمْعيْ
وصَدايَ يكتمُ سرَّ عودتـهِ
نحوي ومنْ رجْعِ الصدى رجْعيْ
ومرابعٌ لطفولتي هـرُمتْ
ونُفيْتُ عـن أهْـــلٍ وعـن رُبْعِ
عن صوتِ جَدّي حين تشْغلهُ
نظريّةُ التكــــوينِ من ضـــلْعيْ
والبحرُ حتّى البحر مُتَّهَمٌ
بالقــتـلِ والتنكــيل والقــمْـــعِ
ميْتٌ أنا والقــــبرُ أمنيتي
لم يبْكـِني أحَـــــدٌ ولمْ يـَــنْــــع

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/03/04 10:02م تعليق 0 182

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاركنا علي الفيس بوك

شاركنا علي الفيس بوك